تستضيف غداً منافسات المونديال

دبي مدينة الشطرنج بامتياز

تستضيف دبي غداً منافسات بطولة العالم للشطرنج، مؤكدة موقعها كمدينة للشطرنج بامتياز وأكثر المدن الآسيوية استضافة للأحداث الرياضية، حيث تمكنت خلال ثلاثة عقود من أن تكون قبلة الشطرنج في منطقة الشرق الأوسط وأن تضع بصمتها على خارطة العالم، ونجحت في تنظيم عدد من البطولات العالمية واستضافة العديد من اللاعبين أصحاب الصيت الواسع على الرقعة الشطرنجية.

كانت البداية قوية بالنسبة للمدينة الفتية في عام 1986 باستضافة أولمبياد الشطرنج 27، ونجحت البطولة في إظهار التجمع الشطرنجي الكبير بأبهى صورة بتضافر جهود المؤسسات الحكومية والشركات الوطنية. ويعتبر أولمبياد 86 من أنجح البطولات منذ انطلاقة البطولة في 1927 بشهادة خبراء اللعبة العالميين مما منح دبي شهرة مبكرة كما أعطى دفعة كبيرة للحركة الشطرنجية بالدولة.

رقم قياسي

واحتضنت دبي بطولة المدن الآسيوية للشطرنج 3 مرات في التسعينيات ووصلت لرقم قياسي في عدد المدن المشاركة لم يتم تحطيمه منذ عام 1996 حين شارك 40 فريقاً في البطولة، ومنذ استضافة دبي أصبح اسم البطولة مقترناً باسم المدينة باستحداث مسمى كأس دبي لجائزة البطولة.

وفي عام 1999 دشنت دبي أولى بطولاتها الدولية وهي بطولة دبي المفتوحة للشطرنج، التي أصبحت من أهم البطولات الدولية المفتوحة في أجندة الاتحاد الدولي كل عام، ووصل عدد المشاركين في جميع سنوات البطولة إلى 2000 لاعب ولاعبة يمثلون ما يزيد على 80 دولة منذ انطلاقها أواخر التسعينيات حتى النسخة السادسة عشرة التي أقيمت مؤخراً.

ولم يكن الناشئون بمعزل عن أهداف دبي الشطرنجية، فاستحدثت بطولة دبي للناشئين دون 14 سنة في عام 2002 التي باتت إحدى المحطات الرئيسية في مسيرات العديد من اللاعبين الصغار وكذلك كانت لمن تقلدوا ألقاب البطولات القارية والعالمية. وتوفر البطولة لأبناء الإمارات فرصة كبيرة للاحتكاك بالمدارس الشطرنجية المختلفة من جميع قارات العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات