لقاء ودي بين رئيس الاتحاد وأمينه السابق ومديره التنفيذي

الصفاء يظلل أجواء «إدارة الكاراتيه»

صورة

عاد الصفاء والهدوء إلى أجواء أسرة لعبة الكاراتيه في الدولة بعد لقاء ثلاثي ودي جمع اللواء ناصر عبدالرزاق الرزوقي، رئيس مجلس إدارة اتحاد التايكواندو والكاراتيه، بفخرالدين عبدالمجيد الأمين العام السابق للاتحاد، ومحمد عباس المدير التنفيذي للاتحاد، مساء أول من أمس، بدبي، وأفضى إلى تطبيق عملي حقيقي للمقولة الإماراتية الشهيرة (طاح الحطب) التي تعني انتهاء الاختلاف في وجهات النظر بين بعض أبناء اللعبة.

وشهدت الفترة القليلة الماضية نوعاً من الاختلاف في وجهات النظر، لاسميا بين فخرالدين عبدالمجيد وعدد محدود جداً من أبناء الاتحاد، نتج عنه تقديم فخرالدين طلباً إلى مجلس إدارة الاتحاد بإعفائه من مهام الأمين العام للاتحاد، ما اضطر المجلس إلى الموافقة على طلبه في اجتماعه الأخير بعد محاولات عدة لثنيه عن قراره، مع تأكيد المجلس على بقاء فخرالدين عضواً فاعلاً، سواء في إدارة المجلس أو في قبوله تولي رئاسة إحدى اللجان الفاعلة العاملة في الاتحاد.

حنكة الرزوقي

ونجح اللواء الرزوقي بحنكة عالية في تطويق وإنهاء حالة الاختلاف في وجهات النظر، خدمة للمصلحة العامة، ورغبة منه في حتمية مواصلة مشوار العمل في الاتحاد، وتأكيداً للاستفادة من خبرات كل أبناء اللعبة، لاسيما فخرالدين عبدالمجيد.

وخلال اللقاء الودي، أشاد اللواء الرزوقي بروح المسؤولية العالية التي أبداها فخرالدين ومحمد عباس، في التجاوب والتفاعل مع مطلبه بعقد اللقاء الودي لتنقية وتصفية الأجواء بهدف استعادة روح الأخوة بين زميلي الأمس في المنتخبات، واليوم وغداً في العمل الإداري في الاتحاد، مثنياً على روح الود التي سادت اللقاء ورغبة الطرفين في طي صفحة الاختلاف في وجهات النظر وفتح صفحة جديدة أساسها التفاهم والرغبة في العمل بروح الفريق الواحد.

ليست جديدة

وشدد اللواء الرزوقي على أن الاختلاف في وجهات النظر وارد جداً وليس ظاهرة جديدة في مختلف جوانب الحياة، ومنها الرياضة، مطالباً بأن لا يتسع الاختلاف في وجهات النظر إلى خلاف حاد يضر بمسيرة العمل العام على مختلف الصعد ويؤثر تالياً في منظومة العمل بصورة كبيرة، مشيراً إلى أن تكريم لاعبي المنتخبات الوطنية تقديراً لإنجازاتهم في البطولة الآسيوية التي استضافتها الإمارات أخيراً، مدرج على رأس أولويات عمل مجلس إدارة الاتحاد ليس الآن، بل منذ اليوم الأول لانتهاء البطولة.

مشيداً بجهود ومساعي دعيج رئيسي، نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد، في العمل الجاد على تجسيد الرغبة إلى فعل على أرض الواقع، منوهاً بأن جهود رئيس ونائب رئيس وأعضاء المجلس سوف تتكلل بالنجاح قريباً جداً وبما يفضي إلى إقامة حفل تكريم يليق بإنجازات نجوم المنتخبات الوطنية وجهود اللجان العاملة في البطولة الآسيوية.

مبادرة طيبة

ومن جانبهما، عبر فخرالدين عبدالمجيد ومحمد عباس عن تقديرهما العالي وشكرهما الجزيل للواء الرزوقي على مبادرته الطيبة لتنقية وتصفية أجواء (كاراتيه الإمارات)، مشددين على أن أبناء أسرة لعبة التايكواندو والكاراتيه في الدولة محظوظون بحكمة وثقافة وحنكة اللواء الرزوقي، مشيرين إلى أنهما عازمان تماماً على مواصلة مشوار العمل بروح الفريق الواحد لخدمة المصلحة العامة وأبناء اللعبة، منوهين إلى أنهما يرتبطان بعلاقات أخوية راسخة منذ سنوات طويلة.

مشددين على أنهما لن يسمحا أبداً بأن ينال الاختلاف في وجهات النظر من تلك العلاقة الأخوية الراسخة، وقالا إنهما مستعدان تماماً لطي صفحة الاختلاف وفتح صفحة جديدة عنوانها العمل الأخوي القائم على أساس الود والاحترام المتبادل ومعرفة الدور والتقيد بحدود الصلاحيات المتاحة لكل واحد منهما في إطار العمل في الاتحاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات