حقق لقب جولة أبوظبي وجائزة 30 ألف دولار

الدنماركي لارسن بطل التصنيف العالمي للبولينغ

توج اللاعب الدنماركي المغمور توماس لارسن بطلا لبطولة التصنيف العالمي للبولينغ"جولة أبوظبي 2013" التي اختتمت مساء أول من أمس بصالة خليفة الدولية للبولينغ بمدينة زايد الرياضية في أبوظبي تحت رعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي وبإشراف اتحاد الإمارات للبولينغ ، وبدعم من شركة"بروج" التي اختتمت منافساتها مساء أول من أمس على صالة خليفة الدولية للبولينغ بمدينة زايد الرياضية بأبوظبي.

وقد جاء تتويج اللاعب الذهبي الدنماركي لارسن بفوزه في المباراة النهائية الحاسمة علي اللاعب المخضرم الفنلندي ميكا كونفومي بنتيجة 247/204 كأول لقب عالمي للشاب توماس لارسن(23سنة) ليفوز بكأس البطولة ومبلغ 30 ألف دولار (حوالي 110 ألاف درهم )،فيما احتل بطل العالم في كثير من البطولات المخضرم الفنلندي ميكا المركز الثاني والذي تلقى الخسارة بروح رياضية عالية ليفوز بكأس المركز الثاني الفضي ومبلغ 70 ألف دولار وفقا للائحة البطولة المالية التي حددها الاتحاد الدولي للعبة.

دومينيك ثالثاً

وجاء في المركز الثالث البرونزي دومينيك باريت (انجلترا)ليفوز بكأس المركز الثالث البرونزي ومبلغ 40 ألف دولار ،وفي المركز الرابع وو سيو هونج (هونغ كونغ )والخامسة السويدية لوجين التي خطفت الأضواء والسادس الفنلندي وساكا بلارما وفي المركز السابع بطل الإمارات الدولي شاكر علي الحسن وثامنا البحريني محمد جناحي الذي نال جائزة الألف دولار.

وفي ختام البطولة القى رئيس اللجنة المنظمة صلاح الجعيدي كلمة الاتحاد التي شكر فيها سمو راعي البطولة والاتحاد الدولي للبولينغ علي ثقته في الإمارات بإسناد تنظيم الجولة الأولى استعدادا لاستضافة بطولة العالم المقبلة (أبوظبي 2014)وشكر كل من ساهم في نجاح البطولة

تتويج الفائزين

وقام بتتويج الفائزين الثمانية الأبطال، راعي الحفل الختامي بطل العالم السابق محمد خليفة القبيسي عضو مجلس أبوظبي الرياضي مسؤول الألعاب الفردية بالمجلس رئيس اتحاد الإمارات للبولينغ يرافقه رئيس الاتحاد الدولي للبولينغ كيفين دورنبرغر.

وعبدالله ناجي عطية النائب الأول للرئيس التنفيذي للمجموعة الفنية بشركة بروج الراعي الرئيسي للاتحاد وصلاح صالح الجعيدي الأمين العام للاتحاد رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة ومدير مدينة زايد الرياضية وجمال قاسم سلطان نائب رئيس الاتحاد وعدد من المسئولين، وسط عاصفة من الإعجاب والإشادة.

وأعرب الدنماركي توماس لارسن بطل جولة أبوظبي 2013 عن سعادته بالفوز بكأس جولة أبوظبي ما يعد ذلك أكبر نجاح رياضي لي في حياتي الرياضية .

الدعم الكبير

وأشاد القبيسي بالدعم الكبير الذي يجده قطاع الشباب والرياضة من القيادة الرشيدة ،مشيدا برعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي رئيس اتحاد البولينغ السابق ودعمه اللامحدود للعبة والبطولة التي تزامنت مع احتفالات البلاد باليوم الوطني.

مهنئنا سمو الشيخ سعيد بن حمدان بن محمد آل نهيان الرئيس الفخري لاتحاد البولينغ على النجاح الكبير الذي حققته جولة أبو ظبي ،مشيدا بدعم الهيئة وبالمشاركة الايجابية لبولينغ الإمارات في تصفيات جولة أبوظبي التي تمثل استضافتها واحدة من استراتيجيات الاتحاد في ظل مجلس إدارته الجديد والتي ضمت نخبة من نجوم البولينغ وسط حضور جماهيري كبير.

أكد أهداف الاتحاد بنشر اللعبة علي كافة المستويات مما يساعد لاعبي الإمارات بلوغ المستويات العالمية بثقة وكفاءة فهم جديرون بذلك من خلال مثل تلك البطولات التي أوضحت رؤية الاتحاد استعدادا لتنظيم بطولة العالم(الإمارات 2014 )،وقد حققت البطولة جملة من الأهداف مواصلة لنجاحات الإمارات التنظيمية في مختلف المجالات.

 

شاكر علي: فرصة عظيمة لمقابلة مستويات عالمية

قال لاعب منتخب الإمارات الدولي شاكر علي الحسن المصنف الأول على المستوى المحلي لجولة أبوظبي والسابع عالميا بأن اتحاد البولينغ أتاح لهم فرصة عظيمة باستضافة تلك الجولة التي شهدت مشاركة مستويات عالمية متقدمة كأفضل البطولات التي نظمت في هذا المجال علي مستوى كثير من دول العالم.

مما أتاح الفرصة للاعبين المواطنين الصاعدين المزيد من الاحتكاك والصقل والتي شهدت تأهل خمسة لاعبين من الإمارات للنهائي وهذا يؤكد تقدم وتطور البولينغ الإماراتي الذي يسير في الطريق الصحيح قبل استضافة بطولة العالم للرجال في 2014 .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات