سماء الجميرا تشهد عرس دبي الدولي للمظلات اليوم

برعاية كريمة، ودعم كبير من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، تنطلق في الثامنة والنصف من صباح اليوم الخميس الجولة الأولى من منافسات العرس العالمي الكبير؛ بطولة دبي الدولية الثالثة للقفز بالمظلات وكأس الخليج 2011، ويحتضنها نادي سكاي دايف دبي بمنطقة الجميرا، الذي أصبح أحد أروع مناطق القفز المظلي في العالم، وتستمر حتى التاسع من شهر ديسمبر المقبل، وتحظى البطولة هذا العام بمشاركة قياسية، حيث وصل عدد المشاركين من الجنسين 780 قافزاً وقافزة، يمثلون 48 دولة، بينها تسع دول عربية، هي الإمارات والسعودية وقطر والبحرين ومصر وسوريا وسلطنة عمان والمغرب.

وسوف يتنافس الجميع في أربع مسابقات، هي التماسك ودقة الهدف والتزحلق على الماء والتشابك بالمظلات، وتحظى البطولة هذا العام بمشاركة قياسية.

ومن جانب آخر وصل مساء أمس رئيس الاتحاد الدولي للمظلات، بدعوة من اللجنة المنظمة، لحضور حفل الافتتاح ومتابعة منافسات البطولة والفعاليات المصاحبة لها.

 

تفقد مرافق البطولة

وحرص سيف بن مرخان الكتبي مدير عام مكتب سمو ولي عهد دبي على زيارة نادي سكاي دايف دبي، محتضن بطولة دبي الدولية الثالثة للقفز بالمظلات وكأس الخليج 2011، والتي تنطلق اليوم بالقرب من مرسى دبي بمنطقة الجميرا، وتفقد جميع مرافق النادي وأماكن تجمعات الوفود المشاركة، كما تفقد المركز الإعلامي واطمأن على سير العمل باللجنة المنظمة وجميع اللجان العاملة، وتابع جانباً من قفزات التدريب الرسمي للفرق المشاركة بالبطولة، وكان في استقباله يوسف الحمادي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة ومحمد يوسف مدير البطولة وسالم أكرم رئيس لجنة العلاقات العلامة والسكرتارية، وعدد من أعضاء اللجنة المنظمة.

وقدم يوسف الحمادي عرضاً تفصيلياً عن الترتيبات التي اتخذت لتوفير كل التسهيلات للضيوف وتسهيل مهمة مشاركتهم وبأفضل صورة، لنعكس الوجه الحضاري للدولة.

وقد أبدى الكتبي سعادته بما شاهده من جهود من مختلف اللجان، مشيداً بالجهود التي بذلت، ومتمنياً التوفيق للمشاركين والنجاح الفني والتنظيمي . كما قام ماجد عبد الرحمن البستكي المدير الإعلامي بمكتب سمو ولي عهد دبي بزيارة النادي، وتابع الترتيبات الخاصة بحفل الافتتاح، وتفقد المركز الإعلامي وأبدى توجيهاته بتقديم كل الخدمات للإعلاميين الضيوف والمحليين، وتوفير كل ما من شأنه تسهيل مهمتهم وإنجاحها، بما يعكس التقدير والاهتمام الذي يحظى به الإعلام في دولة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات