«ابن فطيس» يهدي الإمارات فضية آسيا لرماية الإسكيت

أهدى نجم منتخبنا الوطني سيف خليفة بن فطيس، فوزه بالميدالية الفضية في بطولة آسيا، التي اختتمت في العاصمة الماليزية كوالالمبور، عصر أمس الأربعاء، الى رياضة الإمارات في العيد الوطني الـ40 للدولة بعد أن انتزع المركز الثاني بجدارة من بين انياب التنين الأصفر «زينج» وبرصيد 144 طبقاً بعد منافسة شرسة شهدت شد وجذب بين ابن فطيس ومنافسه الصيني زينج الذي حل في المركز الثالث برصيد 143 طبقاً فيما حاز الميدالية الذهبية.

وتعد الميدالية الفضية التي حققها بطلنا فألاً حسناً لرماية الإمارات خاصة ونحن مقبلون على دورة الألعاب العربية بالدوحة وبعدها مباشرة بطولة آسيا المؤهلة الى دورة الألعاب الأولمبية 2012.

وكان ابن فطيس قد حقق في التصفيات التأهيلية أي الجولات الخمس 120 طبقاً من أصل 125 طبقاً، فيما حقق في الجولة النهائية 24 طبقاً.

ومن جانبه، هنأ ربيع العوضي، نائب رئيس الاتحاد الرامي سيف بن فطيس على فوزه بالميدالية الفضية وعلى هذا الأداء الرائع وسط هذه المنافسة الشرسة، مؤكداً أن ابن فطيس لا يزال في جعبته الكثير مما يمكن أن يقدمه لمنتخبنا الوطني من إنجازات.

ووجه بطلنا الفضي سيف بن فطيس الشكر الى اتحاد الرماية والى اللجنة الأولمبية الوطنية والى سمو الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم لدعمهم له ومساندته في تنفيذ برنامجه الطموح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات