خسارة

تفاعل كبير مع دموع واكاسو

كم يمكن لكرة القدم أن تكون قاسية، حقيقة اختزلها مشهد من مباراة جمعت أول من أمس منتخب غانا بنظيره التونسي في دور الـ16 لبطولة كأس أمم أفريقيا المقامة في مصر.

بطل المشهد كان نجم منتخب غانا مبارك واكاسو، الذي ظهر وهو يذرف الدموع وينظر بعيون حزينة إلى جائزة أفضل لاعب التي منحت له، عقب خسارة منتخب بلده أمام تونس، في لقطة قاسية وموجعة حظيت بالكثير من المتابعين والمعلقين.

وعلق الاتحاد الأفريقي لكرة القدم على الصورة قائلاً: «لحظات قاسية عندما تتوج بلقب أفضل لاعب في المباراة ولا يتأهل منتخب بلدك إلى الدور القادم». وودع منتخب غانا نهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا إثر خسارته أمام تونس بركلات الترجيح (5-4).

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات