بريمن يقف بين بايرن ميونيخ وحلم الثلاثية في نهائي كأس ألمانيا اليوم

بريمن يقف بين بايرن ميونيخ وحلم الثلاثية في نهائي كأس ألمانيا اليوم

يقف فيردر بريمن بين بايرن ميونيخ وحلم الثلاثية عندما يواجهه اليوم السبت على الملعب الاولمبي في برلين في نهائي مسابقة كأس المانيا لكرة القدم. وكان بايرن توج بلقب الدوري المحلي للمرة الثانية والعشرين في تاريخه (رقم قياسي) وتأهل الى نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا، حيث سيواجه انتر ميلان الايطالي على ملعب «سانتياغو برنابيو» الخاص بريال مدريد الاسباني.

ويسعى النادي البافاري الى ان يخطو خطوته الثانية نحو الظفر بثلاثية الدوري والكأس ومسابقة دوري ابطال اوروبا للمرة الاولى في تاريخه، علما بانه احرز سابقا ثنائية الدوري وكأس الاندية الاوروبية البطلة عامي 1987 و1990.

ويهدف بايرن الى تعزيز رقمه القياسي من حيث عدد الالقاب في مسابقة الكأس ورفعه رصيده الى 23 لقبا، والظفر بثنائية الدوري والكأس للمرة الثامنة بعد اعوام 1969 و1986 و2000 و2003 و2005 و2006 و2008، لكن مهمته لن تكون سهلة على الاطلاق امام منافسه الاخضر الذي انهى الدوري المحلي في المركز الثالث.

ويأمل بايرن ان لا يتكرر سيناريو 1999 لان النادي البافاري كان في وضع مشابه للموسم الحالي، اذ توج حينها بلقب الدوري ووصل الى نهائي الكأس ونهائي دوري ابطال اوروبا، اي ان الثلاثية كانت نصب عينيه، لكن بريمن بالذات حرمه من رفع الكأس المحلية ثم جاء دور مانشستر يونايتد ليحرمه من الكأس القارية بفوز دراماتيكي شهير (2-1).

واعتبر قائد بريمن تورستن فرينغز ان فرحته ستكون عارمة في حال فوزه باللقب على حساب فريقه السابق، مضيفا «لا يوجد هناك اي شيء اجمل من الفوز على بايرن. عليك فقط ان تنتظر الى حجم الاموال التي استثمروها».

وكان فرينغز (33 عاما) في الثانية والعشرين من عمره عندما تواجه فريقه بريمن مع بايرن ميونيخ في نهائي الكأس عام 1999 وخرج الفريق الاخضر فائزا بركلات الترجيح ليتوج بلقبه الاول تحت قيادة مدربه توماس شاف.

وعلق فرينغز على هذه المسألة قائلا «الجميع يتحدث عن بايرن وحسب، لا احد يعيرنا الاهتمام. الامر مشابه لعام 1999، حيث كان السؤال الوحيد الذي طرح حول النتيجة هو: كمية الاهداف التي سنخسر بها المباراة». لكن نجم بايرن الهولندي اريين روبن الذي حمل النادي البافاري الى النهائي السابع عشر في تاريخه بتسجيله هدف الفوز على شالكه (1-صفر بعد التمديد) في نصف النهائي، يدرك خطورة بريمن الذي توج الموسم الماضي باللقب للمرة السادسة في تاريخه بفوزه على باير ليفركوزن (1-صفر) في النهائي.

واعتبر روبن الذي تألق مع النادي البافاري منذ انتقاله اليه في اكتوبر الماضي (22 هدفا بينها 18 في الدوري)، ان الفوز الذي حققه فريقه على بريمن (3-2) في الدوري عندما تواجها في يناير الماضي لا يعني شيئا، مضيفا «بريمن فريق جيد يتمتع بهجومه المميز بوجود لاعبين مثل مسعود اوجيل وكلاوديو بيتزارو الذي اعرفه جيدا عندما لعبنا معا في تشلسي، وماركو مارين وغيرهم».

واضاف «كانوا ثاني افضل المسجلين في الدوري بعدنا (71 هدفا مقابل 72). لسنا متأكدا من اننا الاوفر حظا في مباراة اليوم، اي شيء قد يحصل. علينا ان نقدم كل ما لدينا». وتوقع روبن ان تشهد المباراة الكثير من الاهداف، مضيفا «ساكون متفاجئا فعلا اذ انتهت المباراة صفر-صفر. انا متأكد من انه ستسجل الاهداف، وانا متأكد من شيء اخر وهو اذا حافظنا على نظافة شباكنا فسنفوز». ورأى روبن بانه لا توجد مشكلة بالنسبة لفريقه في ما يخص خوضه نهائي الكأس المحلية قبل اسبوع من نهائي دوري ابطال اوروبا.

(أف ب)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات