إنتر يقترب من الاحتفاظ ببطولة الكالشيو ومورينيو ممنوع من الرحيل

إنتر يقترب من الاحتفاظ ببطولة الكالشيو ومورينيو ممنوع من الرحيل

اقترب فريق إنتر ميلان خطوة جديدة من الحفاظ على لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي بعد تغلبه على مضيفه لاتسيو بهدفين نظيفين أول أمس الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين من المسابقة.

ورفع إنتر رصيده إلى 76 نقطة بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه روما الذي تغلب على مضيفه بارما 2/1 أمس الأول السبت قبل جولتين على نهاية الموسم الحالي حيث يلتقي إنتر في الجولتين المقبلتين مع كييفو وسيينا الذي تأكد هبوطه فيما يلتقي روما مع كالياري وكييفو.

وتقدم والتر صامويل بهدف لإنتر في نهاية الشوط الأول وأضاف تياجو موتا الهدف الثاني للفريق في الدقيقة العاشرة من بداية الشوط الثاني. وتستمر المعركة الشرسة بين روما وإنتر عندما يلتقي الفريقان في روما في نهائي كأس إيطاليا للمرة الخامسة في أخر ستة أعوام.

ولم يتعرض لاعبو إنتر لأي ضغوط، حيث ساندت جماهير لاتسيو الفريق الضيف من أجل تحفيز اللاعبين على الفوز باللقب بدلا من ذهابه إلى روما المنافس التاريخي لفريقهم.

وقدم إنتر بداية مثيرة برغم الدفع بمهاجم وحيد هو الكاميروني صامويل ايتو الذي مرر كرة رائعة إلى ويسلي شنايدر، ولكن تسديدة النجم الهولندي اصطدمت بالدفاع المتكتل للاتسيو، قبل أن يتصدى فرناندو موسليرا لتسديدة رأسية قوية من دوجلاس مايكون.

وتصدى موسليرا لفرصة هدف محقق من البرازيلي تياجو موتا، ثم جاءت أول محاولة هجومية للاتسيو في الدقيقة 16 بتسديدة بعيدة المدى من الصربي ألكسندر كولاروف.

وأعلنت الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عن هدف السبق لإنتر بتوقيع الأرجنتيني والتر صامويل مستغلا تمريرة متقنة من شنايدر.

وأضاف موتا الهدف الثاني لإنتر في الدقيقة 70 بعد أن ارتقى برأسه لضربة ركنية ليحسم المباراة لصالح الفريق الضيف.

وبرغم الهزيمة ظل لاتسيو بعيدا عن منطقة الخطر وبفارق خمس نقاط عن المراكز الثلاثة الأخيرة. وفي لقاء سابق أمس جمع بين سامبدوريا وليفورنو، سجل انطونيو كاسانو وريتو زيجلر هدفين حاسمين ليقودا سامبدوريا للفوز على ضيفه ليفورنو 2/صفر ليحافظ الفريق على المركز الرابع الذي يؤهل صاحبه للمشاركة في دوري أبطال أوروبا.

مورينيو باق مع إنتر ميلان

اكد المدير الفني لنادي انتر ميلان متصدر الدوري الايطالي لكرة القدم وحامل اللقب ماركو برانكا ان رحيل المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو نهاية الموسم غير وارد. ويأتي تصريح برانكا بعد فوز فريقه على لاتسيو 2-صفر اول امس الاحد في المرحلة السادسة والثلاثين، ردا على الشائعات التي تتناقلها الصحف الاسبانية منذ عدة اسابيع حول احتمال انتقال مورينيو الى ريال مدريد الصيف المقبل.

واكد برانكا في تعليق حول هذا الموضوع ان ما يحصل هو مشابه لما جرى العام المنصرم، مضيفا الصحافيون هم الذين يكتبون مثل هذه الامور، ونحن مسرورون من مورينيو وهو سعيد معنا ايضا، وموضوع رحيله عن انتر ميلان الموسم المقبل غير وارد. وكان مورينيو تسلم مهامه في انتر ميلان عام 2008 بعد توقيعه على عقد ينتهي في يونيو عام 2012.

ورفع سامبدوريا بذلك رصيده إلى 63 نقطة في المركز الرابع بفارق ثماني نقاط أمام يوفنتوس صاحب المركز السابع.

ولا يزال ميلان يحافظ على المركز الثالث بعد فوزه على فيورنتينا بهدف نظيف أمس الأول السبت برصيد 67 نقطة، فيما فاز باليرمو صاحب المركز الخامس على مضيفه سيينا 2/ 1 أمس ويأمل في تخطي عقبة سامبدوريا عندما يستضيفه الاسبوع المقبل لاقتناص المركز الرابع. وتعادل يوفنتوس مع كاتانيا 1/1 لتتلاشى فرصته في المشاركة بدوري الابطال الموسم المقبل.

وواصل فريق يوفنتوس نتائجه المخيبة للآمال وسقط بهدف في الشوط الأول حمل توقيع الأرجنتيني ماتياس سيلفستر قبل أن يدرك التعادل عن طريق كلاوديو مارشيسيو في الشوط الثاني.

وسجل الأرجنتينيان جيرمان دينيس وايزيكيل لافيتزي هدفين ليقودا نابولي للفوز على كييفو 2/1 ويصعد الفريق إلى المركز السادس أمام يوفنتوس، الذي سيخوض الدور التمهيدي للدوري الأوروبي في الموسم المقبل.

وتعادل بولونيا مع اتالانتا 1/1 وفاز باري على جنوه 3/صفر وتعادل كالياري مع أودينيزي 2/2، ورفع انطونيو دي ناتالي رصيده في قائمة هدافي الموسم الحالي إلى 26 هدفا. (أ.ف.ب)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات