الإمارات يبحث عن طوق النجاة في العين

الإمارات يبحث عن طوق النجاة في العين

لا يزال فريق نادي الإمارات لكرة القدم في رحلة البحث عن النجاة من شبح الهبوط الذي يهدده من عدة أسابيع وهذه الرحلة تصل اليوم إلى العين حيث يسعى الصقور إلى تحقيق الفوز على الزعيم العيناوي في محاولة من الأخضر للابتعاد عن خطر الهبوط.

فلا بديل عن الفوز بالمباراة وحصد الثلاث نقاط لإضافتها إلى رصيده الحالي البالغ 14 نقطة فأصبح وضع الفريق بعد حصوله على كأس رئيس الدولة يتطلب أن يواكب انجاز الكأس مع نجاح البقاء بدوري المحترفين خاصة.

وان الأخضر بات يمتلك كافة المقومات الكفيلة بالبقاء من خلال تخطي أي فريق مهما كانت قوته ومشوار الفريق في الكأس كفيل بتأكيد ذلك وان كان الوضع في الدوري يختلف من عدة نواحٍ إلا أن الهدف حاليا يصب في حصد أكبر عدد من النقاط لزيادة حظوظه في البقاء..

كما انه مطالب حاليا أكثر من أي وقت بان يخدم الفريق نفسه أولا وذلك بتحقيق الانتصارات وهي النتيجة التي ستسعفه في تحقيق طموحه ومن ثم انتظار نتائج الآخرين لاسيما مع العد التنازلي للدوري، فمع مباراة اليوم يكون أمام الإمارات 9 نقاط يجب أن يقاتل بكل قوة من اجل حصدها لأنها الكفيلة بتعزيز سعيه في البقاء والابتعاد عن شبح الهبوط فلا يمكن قبول أن يكون بطل الكأس يهبط إلى دوري الهواة وهذا لن تقبله جماهير القلعة الخضراء وهي تعيش أفراح الفوز ببطولة الكأس.

كما أن الالتفاف من جانب مجلس الإدارة والمتابعة المستمرة من الشيخ احمد بن صقر القاسمي رئيس النادي ووقوف الجماهير خلف الفريق كلها دوافع تساعد الفريق على تقديم العروض القوية التي تكفل له تحقيق الانتصارات، خاصة اليوم وهو يلاقي فريق العين بعقر دارة فرغم صعوبة المهمة إلا أن اكتمال صفوف الفريق والإصرار على البقاء كفيل بإحداث التفوق الإماراتي.

كما شهدت التدريبات بقيادة المدرب المواطن عيد باروت الحماس وارتفاع المعنويات من اللاعبين إضافة إلى التركيز على عدة تكتيكات هجومية خاصة مع المغربي نبيل الداودي هداف الفريق الذي افتقد الفريق جهوده في المباراة الماضية أمام الوحدة وهو قد يدفع به باروت من بداية المباراة لاسيما وانه يستطيع اقتناص الفرق إضافة إلى عنايتي.

كما شملت التدريبات على معالجة السلبيات التي ظهرت بوضوح أمام الوحدة خاصة في خط الدفاع مع العودة إلى الأخطاء ومحاولة معالجتها اليوم.

وبدوره أعرب المدرب باروت أن الفريق يخوض حاليا جميع المباريات على أنها نهائي كؤوس لذلك سنلعب بروح قتالية من اجل الفوز لأنه ليس أمامنا سوى حصد نقاط المباريات كاملة ومنها نقاط مباراة اليوم أمام العين فيجب أن لا ننظر إلى نتائج الآخرين، فأولا يجب أن نأخذ حقنا بالنقاط بأنفسنا، ثم ننظر إلى مساعدة الآخرين.

وأضاف باروت: لا ينقص الفريق شيئا من كافة الأمور سواء باكتمال صفوف الفريق أو عدم وجود إصابات وغيابات وهذه مميزات ايجابية لنا..

إضافة أن اللاعبين متحمسون للذود عن مكتسباتهم هذا الموسم وعدم إهدار ذلك بالهبوط بل تأكيد البقاء بدوري المحترفين وانتم ترون مدى ما يتمتع بالفريق من إمكانيات ومستوى متطور.

وقال: مع احترامنا لفريق العين وإمكانياته وهو يلعب بأرضه ووسط. جماهيره إلا أن طموحنا كبير وثقتي باللاعبين اكبر في تجاوز العين. ونحن تدربنا على عدة تكتيكات من أجل الحد من الخطورة العيناوية والتركيز على نقاط الضعف لاستغلالها.

علي شويرب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات