فاز على الإمارات رغم الأداء القوي للأخضر

الأهلي «البطل عائد» والبداية من استاد راشد

صورة

استعاد لاعبو الأهلي ثقتهم في أنفسهم بعد الفوز الذي حققوه على الإمارات بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي جمع الناديين على ستاد راشد ضمن منافسات الجولة الرابعة عشرة من دوري اتصالات، حيث كان الفرسان بحاجة للفوز وعودة بطل النسخة الماضية للدوري إلى طريق الانتصارات، وذلك بعد الخسائر الثلاث المتتالية أمام الظفرة والوحدة والعين، مما أثر على ترتيب الفريق ووضعه في خانة لا تتناسب وإمكانيات الأهلي، فرفع «الأحمر» رصيده إلى 17 نقطة وتقدم إلى المركز السابع.

في حين كان الإمارات نداً قوياً للأهلي في المباراة، ونجح «الصقور» في التقدم بهدف لرضا عنايتي قبل أن يفقد الضيوف تقدمهم أمام أصحاب الأرض في استاد راشد في غضون 6 دقائق بهدفي حسني عبد ربه وباري للأهلي، ليتجمد رصيد الإمارات عند النقطة 10 في المركز الحادي عشر وقبل الأخير في سلم الترتيب، لتزداد الصعوبات أمام الفريق للحفاظ على مكانه في دوري المحترفين والنجاة من الهبوط.

وعبر مدرب الأهلي الهولندي هينيك تين كات عن سعادته بالفوز على الإمارات والحصول على النقاط الثلاث، مضيفاً في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: أكثر ما أسعدني في المباراة الروح القتالية العالية التي أدى بها اللاعبون، وكانت لديهم عزيمة وتصميم على تحقيق الفوز في اللقاء وأعتقد أننا نستحق الفوز وعن جدارة. وتابع تين كات: سنحت لنا فرص عدة في الشوط الأول لكننا لم ننجح في ترجمتها إلى أهداف وتقدم المنافس علينا لكن الروح القتالية العالية أعادت الفريق للمباراة سريعاً ونجحنا في حسم الأمور في الشوط الثاني باكراً وسيطرنا على المباراة بشكل واضح ولم تكن هناك فرص بمعنى الكلمة للمنافس باستثناء الكرات الثابتة التي كانت تبدو كفرص لكنها في عالم كرة القدم لا تحتسب فرص حقيقية.

وشدد تين كات على أن الأهلي كان في حاجة ماسة إلى الفوز من أجل استعادة الثقة المفقودة منذ فترة طويلة، وأضاف: خسر الفريق على أرضه أمام الوحدة 1/ 2 ثم خسر بنتيجة ثقيلة أمام العين 1/ 5 وهو أمر يصيب الفريق بحالة من الإحباط واليأس لكننا نجحنا في التغلب على هذه الحالة وقد منحنا الفريق الفرصة للتقدم في لائحة الترتيب لكن المشوار مازال طويلاً.

وعن الأخطاء الدفاعية للفريق مما يتسبب في ولوج أهداف في الشباك الأهلاوية، أرجعها تين كات إلى حالة الخوف على النتيجة، ثم قال: عندما تشعر بالخوف فإن قراراتك لن تكون صائبة، لاسيما في ظل غياب الثقة بعد خسارتين متتاليتين. ثم استطرد قائلاً: الفريق سيتطور بشكل كبير في المرحلة المقبلة وأعتقد أن الأهلي قادر على تمثيل الإمارات بشكل جيد في البطولة القارية.

واعترف تين كات بصحة قرار الحكم حمد الشيخ بطرده خلال الشوط الثاني «تصرفت بشكل فيه نوع من العصبية عندما تركت المنطقة الفنية وتوجهت للحكم الرابع للمطالبة بالتغيير خوفاً على الفريق لأنه كان يلعب بعشرة لاعبين»، وأبدى مدرب الأهلي الشكوك بصحة هدف الإمارات لظنه بوجود حالة تسلل.

وعن المواجهة المقبلة للأهلي أمام بني ياس، قال تين كات: لم أشاهد بني ياس لكوني حديثاً على الدوري الإماراتي وعرفت أنهم لعبوا مباراة طيبة أمام النصر رغم الخسارة وهناك متسع من الوقت لمشاهدة المنافس واختيار التكتيك المناسب لتحقيق الفوز.

بدوره هنأ مدرب الإمارات عيد باروت مدرب الأهلي الهولندي هينيك تين كات على الفوز، ثم علق على خسارة فريقه قائلاً: تقدمنا على الأهلي بهدف نظيف قبل نهاية الشوط الأول ولكن المنافس نجح في العودة سريعاً ومع أول دقيقتين من بداية الشوط الثاني خطف هدف التقدم وفرض سيطرته على وسط الملعب بفضل وجود 4 لاعبين لديهم قدرات عالية يستطيعون التحكم في إيقاع اللعب عكس حالة فريقنا الذي لم ينجح في مجاراتهم.

وأضاف: توليت مهمة تدريب الفريق ورصيدنا 4 نقاط، واليوم نمتلك 10 نقاط، ونعلم أن المهمة صعبة ويمكن أن نصفها بالانتحارية من أجل البقاء في دوري الأضواء والشهرة، خصوصاً وأننا ننافس فرقاً عريقة لديها باع طويلة وتمتلك إمكانات كبيرة وهو ما يتطلب المزيد من الجهد لتتحسن النتائج، وهناك عمل كبير ينتظرنا للخروج من عنق الزجاجة.

وقال باروت: الحالة المعنوية تمثل نقطة مهمة في المرحلة المقبلة وأعتقد أن القادم ليس سهلاً بالنسبة لنا، وبدأت مع الفريق قبل 23 يوماً واليوم كنا نلاقي حامل اللقب على أرضه وبين جمهوره، ولا شك أنها مواجهة صعبة وموقفنا صعب ولكننا سنحاول تقديم أفضل ما لدينا وأعتقد أن الروح القتالية ستكون سلاحاً مهماً في الجزء المتبقي من عمر المسابقة لاسيما وأن المنافسين فرق ذات مستوى مرتفع.

واعترف باروت أن موقف الفريق الصعب ينعكس سلباً على أداء الفريق وقال: يشعر اللاعبون بالتوتر في المباريات خوفاً من الخسارة وخوفاً من الهبوط لدوري الدرجة الأولى، وأبرز دليل على ذلك أن الفريق تقدم مرتين في آخر مباراتين على الشارقة لكنه لم يتمكن من الحفاظ على تقدمه على الرغم من أن الشارقة كان يلعب بعشرة لاعبين، وتعادلنا في النهاية، وتكرر المشهد في لقاء النصر ورغم تقدمنا بهدفين مقابل هدف واحد.

إلا أن هناك حالة من الارتباك سيطرت على الفريق قبل ان نسيطر على المباراة ونسجل الهدف الثالث، وعدنا لنفس المشهد بعد أن تقدمنا بهدف على الأهلي لكننا لم ننجح في الحفاظ على هذا التقدم الثمين، والأمر يعود إلى شخصية اللاعبين ولكننا سنبذل قصارى جهدنا لنتخطى عنق الزجاجة، وأعتقد أن فارق النقاط الست يمكن أن نعوضه بشرط العمل وبإخلاص من الجميع.

وصف

خليفة: الفوز أخرجنا من الضغط النفسي

وصف مدافع الأهلي عبيد خليفة الفوز الذي حققه فريقه على الإمارات بأنه أخرج لاعبي الأهلي من الضغط النفسي الذي كانوا يشعرون به قبل المباراة جراء الهزائم التي تعرض لها الأهلي في مبارياته الأخيرة، وأضاف: الفوز خفف الضغط الذي كنا نشعر به، وتنعكس أهمية الفوز على الفريق قبيل خوضه غمار منافسات دوري أبطال آسيا. وبسؤاله عن أسباب كثرة الهفوات الدفاعية في الفريق، قال عبيد خليفة: يرجع ذلك لغيابات اللاعبين بسب الإصابات خلال الفترة الماضية، ونحتاج عدداً من المباريات ليعود الانسجام بيننا.

تعليق

كركار: نجحنا في التقدم وافتقدنا التركيز لتعزيزه

قال كريم كركار لاعب فريق الإمارات عقب خسارة فريقه أمام الأهلي: بدأنا المباراة بصورة إيجابية للغاية ونجحنا في تسجيل هدف التقدم، لكن افتقدنا التركيز من أجل تسجيل هدف ثان نعزز به تقدمنا، في حين جاء التعادل للأهلي قبل نهاية الشوط ونجح الأهلي بتسجيل الهدف الثاني الذي كان قاسياً علينا وقد يكون «قتلنا»، وقمنا بالضغط على الأهلي في الشوط الثاني بعد تراجعه للحفاظ على هدفه لكننا لم ننجح وانتهت المباراة للمنافس. وتمنى كركار أن يعوض الفريق في المباريات المقبلة وأن يحقق نتائج الفوز لاسيما وأن الإمارات يقدم مباريات جيدة.

سعادة

سيزار: كنا بحاجة للفوز في المباراة

أبدى المحترف البرازيلي سيزار سعادته لقدرة فريقه على استعادة الثقة وتحقيق انتصار سيكون له انعكاساته الإيجابية على معنويات اللاعبين، وأضاف قائلاً: أنا سعيد للفوز، والفريق كله لعب مباراة جيدة، لاسيما وإننا كنا بحاجة للفوز في المباراة والحصول على النقاط الثلاث. ويستطرد: لم أظهر بكامل قوتي الفنية حتى الآن، ولكن الأهم أن الفريق فاز. ويؤكد سيزار أنه شرح لمدربه تين كات ظروفه مع هرتا برلين الألماني وغيابه عن المباريات، وأشار إلى أن المدرب طلب منهم كلاعبين الفوز قبل النزول إلى أرض الملعب، وقد تحقق ما طلبه المدرب.

إشادة

الزعابي: الفوز ليس سهلاً على الأهلي

أشاد عدنان الزعابي مدير فريق الإمارات بلاعبيه في المباراة على الرغم من الخسارة التي تعرض لها الفريق أمام الأهلي، وأضاف: تقدمنا بهدف في المباراة لكن الأهلي حقق التعادل بسرعة، والهدف الثاني نتيجة خطأ من اللاعبين، ويتابع القول: لكن علينا ألا ننسى أننا لاعبنا الأهلي على ملعبه، والأهلي من الفرق القوية في الدوري الإماراتي مهما تعرض لكبوات وتراجع فني، وبالتالي مهما كان الأهلي متراجعاً فنياً فإنه لا يعني سهولة الفوز عليه. وأشار الزعابي إلى أن اللاعبين كريم كركا ونبيل الداودي لعبا المباراة بعيد العودة من إصابة ألمت بهما ومنعتهما من المشاركة في التدريبات خلال الأيام الفائتة تحضيراً للمباراة.

عمر جمعة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات