تحول من سباقات السيارات إلى الدراجات النارية

الشامسي: الانضمام لفريق فزاع أمنيتي

صورة

أعرب متسابق الدراجات النارية عبد الرحمن سيف الشامسي عن أمنيته الانضمام لفريق فزاع للراليات، وأكد أن تحقيق هذه الأمنية شرف كبير يسعي له في الفترة المقبلة خلال مشواره في سباقات الدراجات النارية داخل الحلبة، مشيراً إلى أن تكوين فريق فزاع للراليات من شأنه أن يساهم في تطوير مستوي المتسابقين في سباقات السيارات .

وبدأ عبد الرحمن الشامسي «26 سنة» مشواره مع السباقات أولاً في رياضة السيارات فشارك في عام 2007 بأول سباق في مملكة البحرين ثم في العام التالي في المملكة العربية السعودية ثم في حلبة دبي اوتودروم.

وعزا الشامسي تحوله من سباقات السيارات إلى الدراجات النارية إلى التكلفة العالية لسباقات السيارات إضافة لرغبته أيضا في الدراجات النارية التي شارك في ثلاثة سباقات منها، حقق في الأول نتيجة جيدة من خلال المركز الخامس في السباق وفي السباق الثاني تعرض لكسر في الكتف تسبب في عدم إكماله السباق، وكان السباق الثالث للشامسي الجمعة الماضي في حلبة دبي اتودروم.

وعن الخطورة التي يتعرض لها سائقو الدراجات النارية يقول الشامسي: لا توجد رياضة ليس فيها خطورة ولكن هناك تحوطات يجب اتباعها من قبل المتسابقين وبدوري اعتني بنفسي جيدا من خلال اللبس الكافي للحماية.

وأضاف الشامسي: هدفي تمثيل الدولة خارجيا وشاركت هذا الموسم في عدة سباقات بغرض اكتساب مزيد من الخبرة واعتبر مشاركاتي هذا الموسم بمثابة تدريب وأتطلع العام المقبل للمنافسة على منصات التتويج، ومن ابرز البطولات الخارجية التي أتمنى المشاركة فيها بطولة نيوزيلندا.

وتمنى الشامسي في ختام حديثه أن تتاح له فرصة للتدريب أكثر، مشيراً إلى انه يتدرب مرة واحدة في الشهر في حلبة اتودروم وأحيانا مرة كل شهرين خلال فترة الصيف، وقال إن زيادة مرات التدريب مرتبطة بالدعم اللازم الذي يتمنى الحصول عليه في الفترة المقبلة.

ياسر قاسم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات