شعر : خالد عبدالله الظنحاني

شيخ العِز

مسا حزن المدينه وارتجاف الشارع المكسور

مسا نزف الليالي والأماني والسما والطير

حزن وشلون ما نحزن على شيخٍ نصاه النور

أسف وشلون ما نأسف على نبع الأمل والخير

نَعَمْ (مكتوم بن راشد) عظيمٍ للكَرَمْ دستور

نِعِم شيخٍ إذا اشتدّ العوَز بدّا ضعاف الغير

نِعِم شيخٍ إذا اشتدّ العوَز بدّا ضعاف الغير

تفطّر خافق الأيّام لانْها ما لقت به جور

نحل جذع النخيل اللي عطاها رَبّي التيسير

يا شيخ العِز والمجد العريق الناصع المشهور

بكى عْيالك أسى يا سَيّدي من بالغ التأثير

نصلّي ع الجنازه والدموع تْحشرج المأثور

تشيلك في السما كْتوف الرجال وْيكتوينا السير

تضيق بْنا الوسيعه والقلوب تْراوِد المقدور

جنون نْعَرْف... لكن المحبه بالقلوب تْثير

رحَمْك الله يا مجدٍ تخلَّدْ بالحشا محفور

رَحَمْك الله يا طيبٍ تجلَّى ما رضى تأطير

غزانا الحزْن واستوطن بَلَدْنَا والفَرَحْ مأسور

من أول (زايد) وعقبه جنابك يا سنا التقدير

نودّعْك التراب وندعي الخالق دعا مَسْجور

عسى الجَنّات تسكن في قرارك والقلوب تْطير

طباعة Email
تعليقات

تعليقات