إشادة بمتهمة هربت ربع قرن

إشادة بمتهمة هربت ربع قرن

حكم على فرنسية ملاحقة بتهمة مشاركتها في عملية سطو على مصرف من قبل 25 عاماً، وأقامت في المكسيك منذ ذلك الحين، بالتوقف لمدة سنتين، متجنبة بذلك الدخول إلى السجن، وصدر الحكم بعد ثلاثة أيام من محاكمة مثيرة للاستغراب في باريس. تخللتها إشادة نادرة للإدعاء بالمتهمة.

وخلال الجلسات كررت ايلين كاستيل (46 عاماً) التي أصبحت طبيبة نفسية اعتذارها وندمها أمام شركائها القدامى في العملية الذين اعيد دمجهم في المجتمع والضحايا الذين سبق لهم ان سامحوها.

وأثناء المرافعة قال المحامي العام فيليب بيلجي كلاما قلما يسمع في محاكم الجنايات متوجهاً إليها «لقد حققت بابهى الطرق المثل التي بددتها الجريمة لفترة» وأوقفت إيلين كاستيل في 12 مايو 2004 في المكسيك قبل بضعة أيام من تاريخ سقوط الحكم الذي صدر بحقها عام 1980 بداعي مرور الزمن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات