EMTC

إصابات جديدة في مزرعة رومانية وأوكرانيا تبدأ إعدام دواجنها

4 ساعات أميركية من التمارين على التصدي لإنفلونزا الطيور

أعلنت المتحدثة باسم الرئاسة الأميركية أمس أن البيت الأبيض سيشهد السبت تمارين وهمية لمدة أربع ساعات لتقييم حالة استعدادات الحكومة للتصدي لانتشار محتمل لمرض انفلونزا الطيور، في الولايات المتحدة الأميركية.

وقال المتحدث سكوت ماكليلان للصحافيين »لقد قمنا بالكثير من اجل الاستعداد لمواجهة انتشار للمرض ولكن التخطيط ليس كافيا. يجب اختبار الخطط وتحسينها«. وأوضح ان واشنطن »لا تملك أي دليل حول انتشار وشيك للمرض« مشيرا إلى ان الأمر يتعلق بتمرين نظري سيشارك فيه أعضاء الحكومة.

ولم يتطرق البيت الأبيض إلى تفاصيل ما سيشمله التدريب الذي يتضمن تحليلا لسيناريو طوارئ لاستنباط الحلول المحتملة، وكان الرئيس الأميركي جورج بوش من طالب من الكونغرس تخصيص 7.1 مليارات دولار لتمويل خطة إدارته لمواجهة انفلونزا الطيور، الا ان المجلس لم يوافق على أي إجراء حتى الآن، ويعمل الكونغرس للموافقة على التمويل قبل دخوله الشهر الجاري في عطلة الشتاء لمدة شهر.

في هذا الوقت، أعلنت رومانيا أمس عن اكتشاف ما يشتبه أنها إصابات جديدة بانفلونزا الطيور في جنوب شرق البلاد بالقرب من دلتا الدانوب حيث اكتشفت السلالة القاتلة من الفيروس لأول مرة في اكتوبر الماضي. وعثر على فيروس »اتش. 5 ان.1« منذ ذلك الحين في أكثر من عشر قرى داخل وحول دلتا الدانوب التي تعد أكبر منطقة منخفضة في أوروبا وتقع على طريق رئيسية لهجرة الطيور البرية.

وقال جابرييل بريدوي المسؤول في وكالة الصحة البيطرية في رومانيا »أظهرت الفحوص الأولية على دجاج في ثلاث مزارع في قرية زافوايا في مقاطعة برايلا احتمال إصابتها بانفلونزا الطيور، لكن يجب ان نجري المزيد من الفحوص لنرى ما اذا كانت بالفعل انفلونزا الطيور«.

وقد فرض الحجر الصحي على مزارع الدواجن الثلاث في زافوايا القريبة من قريتين أخريين في مقاطعة برايلا اكتشفت فيهما حالات إصابة بانفلونزا الطيور الأسبوع الماضي. وحذر مسؤولون من ان درجات الحرارة المرتفعة في هذا الوقت من السنة تعني ان ذروة فترة الهجرة للطيور البرية ستطول مما يزيد من مخاطر العدوى وأبلغوا القرويين بعزل الطيور التي تربى داخل المنازل.

وفي هولندا أعلنت وزارة الزراعة ان الحظر الذي تفرضه البلاد على بقاء الدواجن والطيور الأخرى خارج الحظائر للحيلولة دون التقاطه انفلونزا الطيور من الطيور المهاجرة سيرفع في يناير المقبل.

وقالت متحدثة باسم الوزارة ان »فترة الذروة بالنسبة للطيور المهاجرة قاربت على الانتهاء كما ان مراقبة الطيور البرية لم ترصد أي عدوى«، وأضافت ان »الوزارة قررت رفع الإجراءات لكنها ستقيم الوضع بشكل نهائي في منتصف ديسمبر الحالي«.

وفي زيمبابوي صرح مسؤول بيطري للتلفزيون الرسمي انه تم اكتشاف سلالة من الفيروس بين النعام في غربي زيمبابوي، وأوضح ستيوارت هارجريفز مدير إدارة الخدمات البيطرية ان سلالة فيروس انفلونزا الطيور التي تم اكتشافها هي (إتش 5 إن 2) فيما المفروض ان السلالة المنتشرة حاليا في أوروبا من نوع (إتش 5 إن 1).

وقال »ان السلالة التي تم اكتشافها بين النعام في إقليم ماتابيلي لاند تشبه السلالة التي تم اكتشافها مؤخراً بين النعام في دولة جنوب إفريقيا المجاور«، وأضاف انه »تم وقف جميع عمليات التصدير للنعام والدواجن ومنتجاتها تمشيا مع التوصيات الدولية بشأن هذا المرض« (الوكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات