محتوى تعليمي حصري للعالم العربي من «بيرسون»

طورت «بيرسون»، عملاق خدمات التعليم في العالم، سلسلة من المحتوى التعليمي المخصص للعالم العربي وتحديداً منطقة الخليج. وقالت المؤسسة إن المحتوى الجديد يتوافق مع بيئة الحياة في المنطقة وثقافتها وخصائصها. وأوضح نيغل كيلي، الذي يقود عمليات «بيرسون» في مدارس الشرق الأوسط، أن المناهج الجديدة تساعد الطلبة في المنطقة على الانخراط بشكل أفضل مع العملية التعليمية وتحقيق نتائج أفضل في المراحل العليا منها. وأضاف: من المؤكد أن الطلبة سيصلون إلى أهدافهم إذا ما تم طرح محتوى تعليمي يعتمد أمثلة وصوراً ونمطاً لغوياً مألوفاً لدى الطلبة، ما يسهل عملية إدراك المعلومة بشكل سلس وفعّال.

جاء ذلك عقب إعلان «بيرسون» أنه قد تم أخذ (الدراسة المجتمعية) في المملكة العربية السعودية، بعين الاعتبار في تطوير المناهج الخاصة من مرحلة الروضة إلى الصف الثامن، بعد أن كانت متوفرة للصف الخامس فقط. وتقول «بيرسون» إنها تجري الآن دراسة مجتمعية لمختلف دول المنطقة.

وتوفر «بيرسون» مناهج My Gulf World وMe series، التي تتضمن 6 مستويات للقراءة تشرح أساسيات اللغة الإنجليزية. وتحتوي الكتب على مفردات تستخدم في الحياة اليومية والمحلية ومواضيع مأخوذة من مجتمع الشرق الأوسط، لتكون فرصة للطلبة للتعلم عن كيفية الانخراط في مراحلهم التعليمية. كما يحتوي كل مستوى على كتاب أنشطة يساعد المتعلم على تجربة مهاراته في القواعد والمحادثة والاستماع والكتابة والاستيعاب.

ووفرت «بيرسون» منذ العام 2011، سلسلة من الكتب الأكاديمية مخصصة لطلبة الجامعات في العالم العربي، تعرف باسم Arab World Editions. وتتألف المجموعة من 16 كتاباً في مجالات عديدة منها الاقتصاد والمحاسبة والرياضيات والعلوم والأعمال والتسويق. وتتنوع هذه الكتب بين مطبوعات معدة للعالم العربي، ونسخ أخرى مأخوذة من نصوص عالمية مماثلة. وتتناسب هذه الكتب مع متطلبات الطالب في المنطقة، وقد أشرف عليها مختصون عايشوا وتعرفوا على الاحتياجات التعليمية في المنطقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات