علي الجناحي.. الصدق والأمانة يقودان لنجاح الأعمال

حقق علي الجناحي صاحب «مركز الجناحي للعقارات» شهرة واسعة بين الشركات العقارية العاملة في عجمان، والذي حصد المركز الأول في جائزة الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، للتميز فئة المكاتب العقارية المتميزة في عامي 2013 وعام 2016.

ويعد علي الجناحي من أوائل المواطنين الذين عملوا في السوق العقاري في الإمارة ونال مؤخراً تصنيف فئة 5 نجوم وفق تصنيف المباني والمكاتب العقارية، وحصل على العديد من شهادات التقدير والتكريم من المؤسسات والدوائر الحكومية لمساهمته في خدمة المجتمع.

وقدم خلال جائحة كورونا مبنى مجموعة «اوبال للشقق الفندقية» تحت تصرف وزارة الصحة ووقاية المجتمع للحجز الصحي للمصابين بوباء فيروس كورونا المستجد، كما كان من الأوائل الشركات العقارية التي قدمت مبادرة بخفض قيمة الإيجارات بنسبة 20% خلال الجائحة مساهمة منه في دعم الفئات المجتمعية التي تأثرت بسبب التداعيات الاقتصادية للجائحة.

مال وأعمال

ودخل الجناحي دنيا المال والأعمال مصادفة في مطلع الثمانينات من القرن الماضي، عندما فتح استديو في وسط عجمان وخلال عمله في مجال التصوير كان يأتي الناس إليه ويسألونه عن وجود بيوت شعبية للإيجار أو أراضٍ للبيع وكان يقوم بإرشادهم ومساعدتهم لمعرفته بأصحاب البيوت المعروضة للبيع وأصبح صغار المستثمرين يعرفونه وظل في هذا العمل لمدة خمس سنوات وبعدها قرر العمل في السوق العقاري بصورة رسمية ومهنية.

دلمون العقارية

واستهل عمله في السوق العقاري باستخراج رخصة لممارسة النشاط العقاري في عام 1985 باسم «دلمون للعقارات» وافتتح مكتباً صغيراً وسط عجمان وقرب مقر دائرة الأراضي والأملاك سابقاً، ثم انطلقت مسيرته في عملية البيع والشراء وإدارة العقارات، وكانت أول عملية يقوم بإنجازها بيع بيت بمبلغ 32 ألف درهم وأخذ فيه عمولة مبلغ 50 درهماً ثم توالت المعاملات والتوسع في الأعمال والمشاريع العقارية في إمارة عجمان.

وفي مطلع التسعينات من القرن الماضي أصبح مكتب الجناحي العقاري من أبرز المكاتب العقارية واستطاع عمل شبكة من العلاقات مع المستثمرين من أبناء دول الخليج العربي لاسيما من السعودية والكويت، حيث يقدمون إليه لعملية شراء الأبراج السكنية والفلل والأراضي التجارية والسكنية والصناعية، كما يقوم بإدارة المباني السكنية التابعة لهم وتخصص في عملية البيع والشراء لا سيماء الأراضي.

ونجح الجناحي خلال مسيرته في العمل بالقطاع العقاري اكتساب مهارات عديدة منها فن التعامل مع العملاء ونيل رضا طرفي عملية البيع والشراء.

كما عمل عضواً في لجنة فض المنازعات الإيجارية في إمارة عجمان على مدار أربع سنوات، ويري أهمية نجاح العمل الحر في ضرورة الصدق والشفافية في التعامل مع الجميع والرضا بالربح اليسير لحصول البركة في العمل، كما أنه على ثقة بأهمية المساهمة في الأعمال المجتمعية ودعم شرائح المجتمع المختلفة لتعزيز لحمة وتضامن المجتمع.

دعم الشباب

حرص الجناحي خلال مسيرته على فتح آفاق جديدة للشباب المواطن للعمل معه من خلال مساهمتهم بمبالغ صغيرة لا تتجاوز 10 آلاف درهم ثم يقوم بجمعها منهم وشراء عقار ثم بيعه وتوزيع الأرباح عليهم وهم يشاركونه في الأرباح فقط وفي حالة الخسارة يتحملها وحده، وذلك لتشجيعهم للاستمرار في العمل في السوق العقاري. ومن «مركز الجناحي للعقارات» تدرّب العديد من الشباب المواطن والآن لديهم أعمالهم الخاصة ومكاتبهم العقارية التي يديرونها الأمر الذي أكسبه احترام الجميع.

طباعة Email