«جوراف سنغ» التزام الإمارات بدعم الشركات التكنولوجية استثنائي

كان اختيار أبوظبي مقراً لشركة «فيرلوب. آي أو» Verloop.io، المنصة المتخصصة بأتمتة خدمة العملاء، بالنسبة لـ«جوراف سنغ»، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة عملية سهلة للغاية، الذي يعتبر تكاليف تأسيس الشركات وإدارتها خلال العام الأول في الإمارات من الأقل عالمياً،.

يؤكد المستثمر الهندي جوراف سنغ أن الإمارات تبدي التزاماً استثنائياً في دعم منظومة الشركات التكنولوجية العاملة في الدولة من خلال التسهيلات الممنوحة لنا من قبل مختلف الجهات والهيئات الحكومية في الدولة. ويمثل دعم الدولة لبيئة ريادة الأعمال والشباب مجالاً من مجالات التركيز الحاسمة المصممة لتحفيز مشاركة فئات المجتمع في القطاع الخاص وخلق فرص عمل نوعية ضمن الاقتصاد القائم على المعرفة.

والإمارات بالنسبة لهذا المستثمر الهندي الشاب هي كذلك واحدة من أغنى الدول حول العالم، كما أنها معروفة بالتزامها بدعم المستثمرين الأجانب وانفتاحها وبيئتها التشريعية الداعمة للأعمال على اختلافها. ويقول سنغ: «إن سمعة الإمارات كمركز اقتصادي عالمي يستقطب الكثير من المشاريع الأجنبية وأصحاب الأفكار الريادية. فيما يتيح تنوع الأنظمة الخاصة بافتتاح وتطوير المشاريع التجارية في الإمارات للأفراد اختيار المكان الأنسب لهم لإطلاق أنشطتهم التجارية.

حيث تتمتع كل من الإمارات السبع بقوانين خاصة بها وتقدم مزايا اقتصادية فريدة للأعمال التجارية. وبالرغم من وجود قوانين اتحادية عامة في البلاد، فإن لكل إمارة قوانين وتشريعات إضافية مختلفة، وهو ما يضفي مزيداً من الجاذبية للتنوع الذي تحفل به الإمارات».

وحول تأسيس شركته في أبوظبي يقول سنغ: «قمنا بإعداد خطة عمل واضحة وشاملة ودقيقة للشركة في الإمارات، بما يتيح لنا من اكتساب عملاء جدد والمنافسة بقوة على صعيد القطاع في البلاد. حيث تتمتع الإمارات بمجتمع أعمال مترابط وقاعدة مستثمرين واسعة وأجندة حافلة بالفعاليات والمعارض المحلية والإقليمية والدولية، وهو ما يمكننا من أن نكون سفراء لعلامتنا التجارية، والمشاركة في جميع المعارض الرئيسية مثل «جيتكس» و«سيملس» وغيرهما، من الفعاليات الكبرى.

وهذا يعزز من قدرتنا على تنمية شبكتنا بوتيرة متسارعة والشراكة مع جهات خاصة وعامة يمكنها دعم مساعينا بطريقة أو بأخرى. حيث تمكنا وبفضل دعم من شركة أبوظبي التنموية القابضة ADQ لنا من جمع تمويل بقيمة 5 ملايين دولار في جولة أولى لتدعيم توسعاتنا في الدولة والمنطقة. إن بناء شبكة أعمال كبيرة سيؤدي للارتقاء بآفاق النمو في المستقبل القريب وينعكس إيجاباً على ازدهار أعمالنا».

وحول نصيحته لروّاد الأعمال الراغبين في تأسيس أعمالهم في الإمارات يقول سنغ: «الخطوة الأولى لتأسيس أي نشاط تجاري في الدولة تتمثل بوضع استراتيجية مدروسة بعناية وحكيمة لعملك لأنك ستلبي متطلبات عملاء يتطلعون دوماً للجودة العالية والتقنيات فائقة التطور، ولا يرضون بما هو دون ذلك. التشابك والتواصل يلعبان دوراً كبيراً في نجاح أعمال اليوم، وبالتالي يجب التركيز على زيادة علاقاتك واتصالاتك والترويج لنشاطك لا سيما في أوساط القطاعات التي تتطلع لخدمتها، الأمر الذي يضع مشروعك على مسار النمو التصاعدي.

كذلك ينبغي عليك الحرص دوماً على الاستثمار في توظيف المواهب والكفاءات والتي تتوفر بكثرة في هذه البلاد، والتركيز على نقاط قوتك «أي الحلول التي توفرها»، والتحقق من تدفقات الإيرادات. وأنصح رواد الأعمال بالاستفادة من المقومات التي تتمتع بها الدولة، حيث توفر رؤية الإمارات المتمثلة ببناء بنية تحتية متطورة وتنويع الاقتصاد، آفاق نمو هائلة في مختلف القطاعات».

طباعة Email