«جي غروب»: الإمارات قبلة ريادة الأعمال في المنطقة والعالم

أكد رائد الأعمال اللبناني عماد جمعة، رئيس ومؤسس شركة «جي غروب»، أن الإمارات قبلة ريادة الأعمال في المنطقة والعالم، مشيراً إلى أنه استفاد من البيئة الاستثمارية الجاذبة في الإمارات التي ترحب بالأفكار الإبداعية والمبتكرة، إلى جانب العمل المستمر على تطوير سياسات جديدة لتعزيز حماية وثقة المستثمرين .

صدارة عالمية

ويعد رائد الأعمال اللبناني عماد جمعة، رئيس ومؤسس شركة «جي غروب» التي أسست أخيراً شركة «كونتور ميديا» في الإمارات، أحد أبرز المستثمرين الجدد في دولة الإمارات من خلال شركته التي تنشط في عدة مجالات تشمل التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي والبيانات الكبيرة والإعلام والإعلان والإنتاج والطباعة والبناء والتطوير العقاري والصحة.

وقال جمعة، في حديثه مع «البيان الاقتصادي»: إن دولة الإمارات تصنف في المركز الثاني عالمياً في نسبة رواد الأعمال، إلى إجمالي عدد السكان في الدولة، لتكون بذلك في صدارة ريادة الأعمال إقليمياً وعربياً، من خلال تنفيذ خطط طموحة تعزز من نشاط ريادة الأعمال، مشيراً إلى وجود العديد من العوامل التي قادت الإمارات لتتبوأ الصدارة على رأسها السماح للشركات المملوكة بنسبة 100% لأطراف أجانب بالمنافسة في قطاعات محددة، وتقديم تأشيرات طويلة الأجل لأصحاب المشاريع والمستثمرين، استقطاب شركات التكنولوجيا، ودعم الشركات الناشئة عبر سياسات محفزة للاستثمار.

وكشف جمعة عن تأسيس «جي غروب» لشركة «كونتور ميديا» في الإمارات، والتي من المتوقع أن تستحوذ على حصة تبلغ 15% في سوق الإعلانات الرقمية بالدولة خلال عامٍ واحد فقط، مشيراً إلى عزم الشركة استثمار 20 مليون دولار في اللوحات الإعلانية بدبي، إضافةً إلى تخطيطها لإطلاق لوحات إعلانية ضخمة في شارع الشيخ زايد، وعزمها التعاون مع هيئة الطرق والمواصلات وبلدية دبي.

متوقعاً أن يكون عام 2021 زاخراً بالمشاريع الجديدة مع مواصلة التعاون على نطاق واسع مع الشركات المحلية والإقليمية بهدف تقديم مزيد من الدعم للعملاء وتوفير أحدث التقنيات والحلول الإعلانية لهم.

تذليل العقبات

وحول الأسباب التي حفزته على الاستثمار في الإمارات، يقول جمعة، إن حكومة الدولة تدعم دائماً المبتكرين ورواد الأعمال من الشباب، وتعمل على تذليل العقبات أمام مشروعاتهم، وتتبنى استراتيجية تأسيس جيل مؤمن بأهمية التغيير، وهو أحد أهم الأسباب التي تدفع أي رائد أعمال للعمل في الدولة، مضيفاً: «كما تركز مبادرات الدولة على تمكين أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة والشركات الناشئة على مواجهة التحديات، والعمل على ضمان تيسير واستمرارية أعمالهم ورفع قدراتهم التنافسية، كما تحافظ الدولة على سهولة التراخيص ومرونة التشريعات، عبر التطوير المستمر لمنظومة التشريعات والقوانين لتلائم التغيرات السريعة والمستقبلية.

ويقول جمعة: «تنشط «جي جروب» في العديد من المجالات والقطاعات في المنطقة، وستواصل التزامها بهذا النهج خلال الفترة المقبلة. وقد أعلنا مؤخراً عن توقيع شراكة استراتيجية مع شركة «فوكس بوش»، التي تتخذ من دبي مقراً لها، والتي تُعد الشركة الأولى في المنطقة في تقديم الحلول المتكاملة للناشرين والمُعلنين الرقميين».

وتابع: «عززت هذه الشراكة، تطلعات «جي غروب» بعد أن استثمرت مبلغ 15 مليون دولار في تطوير أول تقنية أداء مؤتمتة في الشرق الأوسط من ابتكار شركة «فوكس بوش». إلى جانب ذلك، أعلنّا مؤخراً عن توقيع شراكة استراتيجية مع شركة «بليس»، المؤسسة الرائدة والموثوقة في مجال التحليلات والإعلانات القائمة على الموقع الجغرافي؛ حيث ستوسع هذه الخطوة نطاق التعاون بين الشركتين للاستفادة من نقاط قوتهما المشتركة بهدف مساعدة العلامات التجارية في المنطقة على فهم احتياجات العملاء والوصول إليهم والتفاعل معهم من أجل تحقيق النتائج المطلوبة».

انتعاش الأعمال

ويؤكد جمعة أن «جي غروب» تجري حالياً محادثات بنّاءة لشراء حصص في الشركات المتخصصة بالتقنيات الإعلانية ومحركات البحث، والعديد من الشركات الدولية الأخرى في المنطقة. ونتوقع انتعاش الأعمال التجارية التي تأثرت سلباً بأزمة «كوفيد19»، إضافة إلى تنامي أنشطة التسويق والمبيعات المرتبطة بتلك الشركات، مما سيؤدي إلى زيادة الطلب على خدمات شركات تكنولوجيا الإعلام التي نستثمر فيها. وبالإضافة إلى ذلك، تهدف المجموعة إلى طرح أسهمها للاكتتاب العام خلال السنوات الثلاث المقبلة.

واستدرك جمعة قائلاً: «واصلت «جي غروب» مسيرة نموّها، رغم التحديات التي فرضتها أزمة «كوفيد19» على دول العالم واقتصاداتها خلال معظم عام 2020؛ حيث استثمرنا نحو 15 مليون دولار في شركة «فوكس بوش»، التي تتخذ من دبي مقراً لها، والمتخصصة في تقديم الحلول المتكاملة للناشرين والمعلنين الرقميين، وشهدنا سنةً ماليةً إيجابيةً نتيجة إجراءاتنا السريعة وسعينا المتواصل للتكيف مع الوضع الحالي. كما استطعنا الاستفادة من العديد من الفرص التي ساعدتنا على مواصلة الازدهار خلال العام، وخاصةً فيما يتعلق بالتقنيات المستعملة في قطاع الإعلام في المنطقة والعالم أجمع».

قرارات صائبة

وحول نصائحه للمستثمرين ورواد الأعمال الجدد، يقول جمعة: «لا شك أن النجاح في عالم ريادة الأعمال لا يمكن تحقيقه بين ليلة وضحاها، بل يتطلب منك الكثير من العمل والمهارات حتى تحققه، بالإضافة إلى أن قرار الدخول لعالم ريادة الأعمال وتأسيس شركة الناشئة ليس قرارًا سهلًا، حيث إن نجاح بعض المشروعات وفشل البعض الآخر مرهون بالكثير من العوامل التي يجب مراعاتها، لذا تتطلب ريادة الأعمال دائماً الابتكار والتفكير خارج الصندوق، إلى جانب الاطلاع بشكل مستمر حول التطورات الأخيرة والتوجهات اللازمة للسوق لمعرفة المزيد عن استراتيجيات الأعمال، مما يساعد على اتخاذ قرارات صائبة.

 

طباعة Email