«الماتشا» شاي العمر والصحة

ت + ت - الحجم الطبيعي
«الماتشا» مسحوق شاي أخضر ياباني يخضع قبل الحصاد لفترة نمو مظللة تزيد من مستويات الكافيين والثيانين وتؤدي إلى منحه تركيبة غذائية فريدة من نوعها.
 
ويتسم «الماتشا» بطعمه القوي مقارنةً بالشاي العادي ويدخل في اللاتيه والمشروبات المخفوقة الباردة كما المخبوزات.
 
وبما أنه غني بالكافيين والأحماض الأمينية، فإنه يحتوي على تركيز عالٍ من مضادات الأكسدة بما في ذلك الكاتشين الذي يساعد في محاربة تلف الخلايا ويخفف من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة.
 
وتشير بعض الدراسات كذلك إلى أن العنصرين المذكورين يتسمان بتأثير مقبول على مسألة خفض الوزن والتحكم به. ويساعد مركب الكاتشين الفلافونويدي الموجود في «الماتشا» على التخفيف من الإجهاد التأكسدي، أي انعدام التوازن بين الجذور الحرة ومضادات الأكسدة في الجسم، ويمنع بالتالي الإصابة بالالتهابات.
 
كما تبين أنه يتمتع بفوائد تنعكس على صحة القلب والأوعية الدموية ويخفض معدلات الكولسترول والتريغليسيريد. كما أن تناول «الماتشا» يساعد في تحسين أداء الوظائف الذهنية عموماً، حيث إنه يمنح دفعاً مؤقتاً للدماغ. وقد تبين وفق دراسة أن المشاركين الذين تناولوا «الماتشا» أكلاً أو شرباً أبدوا سرعةً أكبر في الانتباه وبعض التحسن في الذاكرة مقارنة بمجموعة دراسة أخرى.
 
وفي حين لا تزال الأبحاث الإضافية ضرورية، تبين أن «الماتشا» عنصر واعد في تخفيف مخاطر أمراض الكبد ومنع حدوث التلف لاسيما السرطاني منه. ومع أن «الماتشا» لا يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن، إلا أن وجود مضادات الأكسدة كما الكافيين يحسنان الأداء الدماغي كما يساعدان على ضبط الوزن وتقليص دهون الجسم وتفادي بعض الأمراض.
 
وتضم فوائد «الماتشا» عمله كمزيل سموم طبيعي، حيث يساعد الجسم على التخلص من المعادن الثقيلة والسموم المؤذية. كما أن التغذية بـ«الماتشا» تعزز صحة البشرة وتمنع التجاعيد. وكشفت بعض الدراسات أنه يحسن إنتاج هرموني السعادة الدوبامين والسيروتونين.
 
طباعة Email