1945 المرأة السورية تتظاهر مطالبة باستقلال البلاد

لعبت المرأة السورية، دوراً بارزاً في الانتفاضة التي اندلعت بالبلاد، في شهر مايو من العام 1945، للمطالبة بحقوق الشعب السوري ورفع مظالم الاحتلال الفرنسي، والتي أدت إلى استقلال البلاد، إذ خرجت النساء،آنذاك، في تظاهرات كبرى، قادتها عقيلات الزعماء والوزراء والقادة والوجهاء، وسارت فيها الفلاحات جنباً إلى جنب، مع الارستقراطيات.

وكانت أكبر هذه التظاهرات تلك التي جالت شوارع دمشق، وحملت فيها المتظاهرات لافتات عليها العديد من الأقوال الحماسية. ويبدو في الصورة، جانب من إحدى التظاهرات تلك، وفيها إحدى القيادات النسائية السورية، بينما كانت تلقي خطاباً أمام السراي الحكومي، وفي مقدمة المتظاهرات، بدت كريمة الزعيم جميل مردم بك، وهي تحمل العلم السوري.

تعليقات

تعليقات