كل جمعة، رابطة الأدب الإسلامي

الجمعة 2 صفر 1424 هـ الموافق 4 ابريل 2003 دعت رابطة الأدب الإسلامي العالمية الأدباء الملتزمين بالإسلام أن ينضووا تحت لوائها. وقد أنشئت رابطة الأدب الإسلامي العالمية في 2/3/1405 هـ الموافق 24/11/1984 في مدينة لكنوء بالهند وانتخب أول رئيس لها سماحة الشيخ أبي الحسن الندوي رحمه الله، وفي عام 1421 ه، انتقل مقر الرابطة الى الرياض في المملكة العربية السعودية وانتخب رئيساً لها الدكتور عبدالقدوس أبو صالح أحد مؤسسيها، وتهدف الرابطة الى تأصيل الأدب الإسلامي وإبراز سماته في القديم والحديث وإرساء قواعد النقد الأدبي الإسلامي وصياغة نظرية متكاملة للأدب الإسلامي ووضع مناهج إسلامية للفنون الأدبية الحديثة وإعادة كتابة تاريخ الأدب الإسلامي في آداب الشعوب الإسلامية وجمع الاعمال الأدبية الإسلامية المتميزة ونقلها الى لغات الشعوب الإسلامية وغيرها من اللغات العالمية والعناية بأدب الاطفال ونقد المذاهب الأدبية المنحرفة وإيضاح سلبياتها وتعزيز عالمية الأدب الإسلامي وتوثيق الصلات بين الأدباء الإسلاميين وإقامة التعاون بينهم وجمع كلمتهم على الحق وفق منهج الحكمة والاعتدال وإسهام الأدب الإسلامي في تنشئة الاجيال المؤمنة وصياغة الشخصية الإسلامية المعتزة بدينها القويم وتراثها العظيم وتيسير وسائل النشر لأعضاء الرابطة والدفاع عن الحقوق الأدبية للرابطة وأعضائها. وتنطلق الرابطة في تحقيق أهدافها وأعمالها واختيار أعضائها من الالتزام بعدة مبادئ منها الأدب الإسلامي هو التعبير الفني الهادف عن الانسان والحياة والكون وفق التصور الإسلامي واللغة العربية الفصحى هي اللغة الأولى للادب الإسلامي الذي يرفض العامية ويحارب الدعوة اليها وهو ريادة للامة ومسئولية امام الله وملتزم ومسئول عن الاسهام في انقاذ الامة الإسلامية من محنتها المعاصرة ويستمد عطاءه من مشكاة الوحي وهدي النبوة وهو أدب الشعوب الإسلامية ويقدم التصور الإسلامي للانسان والحياة ويرفض الأدب الإسلامي محاولة لقطع الصلة بين الأدب القديم والأدب الحديث بدعوى التطوير والحداثة أو المعاصرة. ويرى ان الحديث مرتبط بجذوره القديمة ويرفض النظريات والمذاهب الأدبية المنحرفة ويتحقق تكامله بتآزر المضمون مع الشكل ويفتح صدره للفنون الأدبية الحديثة وان رابطة العقيدة هي الرابطة الاصيلة بين أعضاء رابطة الأدب الإسلامي العالمية جميعاً. والعضوية في رابطة الأدب الإسلامي العالمية ثلاثة انواع عضو الشرف والعضو العامل والعضو المناصر ويشترط في عضو الرابطة ان يكون مسلماً ملتزماً بدين الله عز وجل. وللرابطة هيئة عامة من الاعضاء العاملين بها وهي السلطة التي تقرر النظام الاساسي للرابطة ولها حق تعديله وتنتخب مجلس الامناء وتجتمع مرة كل ثلاث سنوات. ويرأس رئيس الرابطة مجلس الامناء الذي يتكون من الرئيس ونوابه ورؤساء المكاتب الاقليمية ويتجدد تأليف المجلس قبل انعقاد المؤتمر الدوري للهيئة العامة للرابطة. وللرابطة مكتبان رئيسيان احدهما مكتب شبه القارة الهندية وما جاورها وثانيهما مكتب البلاد العربية وما جاورها بالاضافة الى افريقيا وأوروبا وأميركا. ويعتمد المكتب الرئيسي عضوية اللجان المتخصصة ومنها لجنة الشعر ولجنة القصة والمسرحية والسيرة الأدبية ولجنة أدب الاطفال ولجنة النقد الأدبي ولجنة التحقيق والبحوث والدراسات ولجنة الترجمة

طباعة Email