أعمال جاودي إرثاً انسانياً في اسبانيا

الجمعة 27 رجب 1423 هـ الموافق 4 أكتوبر 2002 اجتمعت في مدينة كومياس الاسبانية مؤخراً لجنة الاحتفال بالمعماري انطونيو جاودي، المؤلفة من ممثلين عن الاقاليم التي تحتضن اعمالاً للمعماري الشهير وهي كتالونيا وكاستيا وليون وباليارس وكانتايريا) لاعداد طلب سوف تقدمه الى منظمة «اليونسكو» للاعتراف بعمل المهندس المعماري الاسباني كارث للإنسانية. واوضح المستشار الثقافي في كانتابريا، خوسيه، أنطونيو كاهيجاس، ان الامر يتعلق بتوسيع الاعلان عن اعمال الفنان داخل وخارج اقليم «كتالونيا» الاسباني كإرث للانسانية، الامر الذي حصل عام 1984 مع القصر ومتنزه جويل ومنزل ميلا في اشيليا. واشار المستشار الى ان هذا ما ستشير اليه الوثيقة التي سترسل الى منظمة اليونسكو، لان عمل جاودي «مهم في مجموعه» ومن وجهة نظره فإن الهدف من الاعلان هو ان يملك الزائر، الذي يقترب من عمل وشخصية جاودي، نظرة شاملة لكل ما فعله هذا المعماري العبقري. واكد المستشار على أنه مع هذا الاعلان سيتم التوصل الى جعل عمل جاودي معروفاً أكثر على المستوى العالمي وسيشجع كذلك على الحفاظ على اعماله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات