شعر: بدر الظاهري

شاعر وفكرة

أستوطن أحْيَانْ وألقى العذر في سِنّي

واحيان ما القاه ثم تلقاني الضيقه

شِفْني ليا ضِقْت مِنّي أبْتِعِدْ عَنّي

وانسى معي شاعرٍ لا ما يِبَسْ رِيْقه

من وين ما جت هنا ما خَيّبَتْ ظَنّي

تجمّعوا: شاعِر وفِكْره وْترويقه

لكن إذا القلب كَنّه خايفٍ مِنّي

من يضمنه حَزّة رْخَايَةْ معاليقه

أخاف من نومةٍ فيها نسيت إنّي

غفيت قَبْل أفْرِحِهْ واحِدّ من ضِيْقه

من عَلّم القِلّ يِكْثَرْ لين مَكّنّي

يا طول بالي على جَمْعِه وْتَفْريقه

وش ذنب الايَّام يوم آقول خَلّنّي

الله وذي حِكْمَة الله في مخاليقه

ما الوم بعض البشَرْ لو قام يلْعَنّي

عشاني أصبحت ما احبّه ولا اطيقه

يا ابوي أنا حرّ.. أغَنّي وَقْت ما اغَنّي

شِعْري وانا حر فيه وْفي طواريقه

طباعة Email
تعليقات

تعليقات