سري للغاية

سري للغاية

سربت إحدى الصحف الأميركية الرصينة تقريرا داخليا يفيد بأن شركة اميركية كبرى قد قررت إغلاق ثماني مصانع لها في الولايات المتحدة وفي المكسيك نتيجة الأزمة الخانقة التي تمر بها هذه الشركة ونتيجة فشل برنامج إعادة الهيكلة الذي أطلق منذ أشهر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات