تحدي دبي للياقة

كثيراً ما ينادي الأطباء والمختصون بشؤون الصحة العامة، بتخصيص 30 دقيقة من أصل 1440 دقيقة، التي يتكون منها اليوم لممارسة الرياضة، وقد ذكر الخبراء، جملة من الفوائد التي تعود على جسم الإنسان، والتي تقي من الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل ضغط الدم والسكري وارتفاع الكوليسترول والسمنة والمشاكل القلبية والشيخوخة المبكرة، والتي انتشرت في مجتمعنا بشكل واسع، وتعمل هذه المدة القصيرة من النشاط البدني اليومي، على تخفيف التوتر والإرهاق الناتج عن ضغوطات العمل اليومي، وزيادة الطاقة وقدرة التحمل لدى الفرد، وربما الأهم من ذلك هو الشعور بالسعادة من خلال تدفق «السيروتونين» في الجسم.

وللموسم الثاني على التوالي، نعيش هذه الأيام وعلى مدار شهر كامل، مبادرة تحدي دبي للياقة البدنية، بدعم ومشاركة الرياضي الشامل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رعاه الله، وتجاوب رائع من الجهات والدوائر الحكومية والخاصة، والتي أعلنت قبول التحدي والمشاركة بقوة في فعاليات المبادرة الرائدة، والتي تهدف في المقام الأول إلى تشجيع سكان وزوار دبي على جعل ممارسة الرياضة والنشاط البدني جزءاً مهماً من جدول الحياة اليومية، وبحسب اللجنة المنظمة، فقد تم تخصيص 2000 حصة تدريبية مجاناً للراغبين في المشاركة والعازمين على تغيير نمط وأسلوب حياتهم اليومي.

وفي مدينة المال والاقتصاد والمبادرات الذكية، ليس بالضروري الذهاب إلى الصالة الرياضية وقضاء الوقت في مكان مغلق لممارسة التدريبات، فقد عملت الجهات المختصة، مثل بلدية دبي وهيئة الطرق والمواصلات والجهات الأخرى، وبتوجيهات مباشرة من سمو الحاكم وولي العهد، على تجهيز العديد من الأماكن العامة المفتوحة، وزودتها بأحدث الخدمات والمرافق والأجهزة الرياضية، لممارسة أنواع مختلفة من الرياضات منها المشي والجري وركوب الدراجة والسباحة والقوة البدنية وكرة القدم وكرة السلة وكرة الطائرة، ولا تكاد تخلو منطقة أو حي بالإمارة من هذه الخدمات المجتمعية الراقية، والتي تسهل على الأشخاص ممارسة الرياضة بالقرب من مقر سكنهم.

هكذا هي دبي، تعيش حالة من النشاط والحيوية على كافة الصعد، لا تتوقف الأفكار وسلسلة المبادرات الإبداعية فيها، وعبر تحدي اللياقة، ستكون المدينة الأكثر نشاطاً وممارسة للرياضة على مستوى العالم، والكل مدعو للمشاركة والمساهمة في نجاح الحدث، كل وفق إمكانياته وطاقته للاستفادة من الأهداف التي يصبو إليها البرنامج.

 

تعليقات

تعليقات