للنساء فقط ـ تكتبها: مريم جمعة

الثلاثاء 24 رجب 1423 هـ الموافق 1 أكتوبر 2002 الانترنت والمواقع العربية ولو كانت قليلة لكان افضل! الانترنت والمواقع العربية على شبكة الانترنت تبدو علاقتهما غريبة متنافرة لا علاقة لها بهذا الاختراع واقل من مستوى طموح اي انسان يرغب في الحصول على معلومة مفيدة باستخدام وسيلة الكترونية متقدمة. الحقيقة انك لا تدري لماذا تأسست هذه المواقع التي لا حصر لها، هل انشئت فقط للقول بأن هناك مواقع عربية. قبل يومين كانت اختكم تبحث عن موضوع له علاقة بالصحة فجلست امام شاشة الكمبيوتر ولأنها كانت تبحث عن موضوع له علاقة بالمنطقة وتحب معرفة تفاصيله بما في ذلك فهم المعاني والمصطلحات الطبية الدقيقة التي يشتمل عليها فقد لجأت الى احد المواقع العربية وما اكثر هذه المواقع، ومن موقع الى موقع، مواقع لا تميزها إلا اسماؤها الغريبة إلا انه حتى مواقع الجن والعفاريت لم تعطها معلومة مفيدة. هذه المواقع العربية على شبكات الانترنت لماذا وجدت، للاستعراض والتفاخر بأن المؤسسة الفلانية لديها موقع على شبكة الانترنت وان فلان الفلاني لديه موقع وخدمة «تشاتنج» تفنن في اخراجها الى الوجود. تفتح الموقع الاجنبي باللغة الانجليزية فتستفيد منه ويأتيك بالمعلومة وام المعلومة واختها لكن المواقع العربية.. صراحة لو كانت قليلة لكان افضل.

تعليقات

تعليقات