للنساء فقط: بقلم: مريم جمعة

«انت يا عازبة لا تتنازلي عن فرصتك!». سلط الله على إبليسهم. تضحك صديقتي على شيبس الحاج متولي بعدما صارت تخاف من كل شيء... التلفزيون والراديو والشيبس والبنات ونور الشريف الذي يمكن أن يظهر لها من كيس الشيبس على هيئة الحاج متولي الذي يتزوج بطريقة شرعية لإرضاء رغباته الجامحة. الصحيح أن هناك تغيّراً في طريقة تفكير الناس وأن نور الشريف لم يخترع شيئاً جديداً عندما تزوج في المسلسل أكثر من واحدة. لم يخترع شيئاً في وجود فئة من البنات تقول ما ذنبي... أنا أعاني وظل راجل ولا ظل حيطة، وخلل التركيبة السكانية والعنوسة والرجل الذي إذا وصل إلى سن متقدمة في الأربعين وما فوق يكون قد حقق شيئاً في مركزه وفي جيبه وتكون عنده الرغبة في أن «يحط واحدة ثانية» على زوجته. لكن المرأة... ما لها شخصية ولا لها شيء...! لا وتحضر عرسه. تريدون الحقيقة في الواقع من استفاد من هذه الحكاية هم التجار بعدما صار الحاج متولي مشهوراً مثل السلعة واستغلته الدعاية ومحلات بيع الشيبس لترويج سلعهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات