سياسي أسباني يروج للديمقراطية العاطفية

الثلاثاء 12 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 13 مايو 2003 عرض سياسي اسباني على الشبان في جنوب البلاد تسهيلات تجعلهم يمارسون الحب بنصف الثمن مع وعد انتخابي بتقديم دعم مالي لخفض اسعار الغرف الفندقية للشبان الصغار. وقال فرانشيسكو خاريدو مرشح حزب الخضر لمنصب رئيس بلدية غرناطة ان مجلس المدينة سيعطي الشبان حتى سن الخامسة والعشرين «قسيمة لممارسة الحب» ستسمح لهم بالنزول في الفنادق المحلية بنصف الثمن اذا فاز في الانتخابات المحلية يوم 25 مايو. يميل الشبان في اسبانيا التي يدين غالبية سكانها بالكاثوليكية الى العيش في المنازل لفترة اطول من اقرانهم في دول شمال اوروبا وهو ما دعا خاريدو الى القول بأن السماح للشبان بممارسة الحب في الفنادق بدلا من المتنزهات العامة حرية شخصية مهمة. وقال خاريدو لرويترز امس «السعادة والرفاهية والاستقلال.. مهمة جدا.. الامر يتعلق بالديمقراطية العاطفية». ورغم ان خاريدو قال ان اقتراحه يلقى شعبية في الشارع ارسل له اعضاء في المجتمع الكاثوليكي المحافظ رسائل غاضبة عبر بريده الالكتروني. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات