تكليف اويحيى بتشكيل حكومة جزائرية جديدة

الثلاثاء 5 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 6 مايو 2003 اعلنت رئاسة الجمهورية الجزائرية امس انه تم تكليف احمد اويحيى، الممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لتشكيل حكومة تخلف حكومة علي بن فليس بعد اقالته امس. واعلن المصدر نفسه ان اويحيى الذي تولى رئاسة الحكومة الجزائرية بين ديسمبر 1995 و ديسمبر 1998 «سيباشر مشاوراته بشكل متواصل من اجل تشكيل فريقه الحكومي الذي سيعرضه في اسرع وقت ممكن» على الرئيس بوتفليقة. من جانبه اكد بن فليس بان الرئيس الجزائري اقاله مساء امس من منصبه وقال بن فليس الذي يعتقد انه يعتزم منافسة بوتفليقة في الانتخابات الرئاسية العام المقبل. في تصريح للصحافة عقب ا جتماع مطول بين الرجلين سان قرار الرئيس القاضي باقالتي قرار سيد». وقال «اريد ان يعلم الرأي العام الجزائري بأنني لم استقل من المنصب على الاطلاق «مشيرا الى انه سيعود بالفتصيل لهذا الموضوع، بعد تسليمه المهام لرئيس الحكومة الذي سيخلفه، وجاء في بيان صدر مساء امس عن رئاسة الجمهورية ان الرئيس بوتفليقة استقبل بن فليس مطولا بمكتبه وتناول اللقاء حصيلة الحكومة والاعلان عن قرار التغيير. واعلنت رئاسة الجمهورية الجزائية في بيان ان بوتفليقة قرر امس تعيين «فريق حكومي جديد» ليحل محل الحكومة التي يرأسها علي بن فليس. واوضح البيان ان بوتفليقة طلب منه ان يواصل «تصريف الشئون الحكومية» في انتظار تعيين فريق جديد. ولم يوضح البيان هوية خليفة بن فليس على رأس الحكومة الجزائرية ولا تاريخ هذا التغيير. وشكر الرئيس بوتفليقة علي بن فليس «لما انجزه على رأس الحكومة ولمساهمته المهمة في اطلاق كبرى ورشات عملية الاصلاح وفي البحث على التوازنات الاجتماعية والاقتصادية الضرورية لمواصلة تنمية البلاد». الجزائر ـ مراد الطرابلسي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات