صدام يظهر متجولاً في شوارع بغداد

السبت 3 صفر 1424 هـ الموافق 5 ابريل 2003 عرض تلفزيون العراق مساء أمس لقطات ظهر فيها الرئيس صدام حسين وسط حشد من المواطنين بأحد شوارع بغداد، فيما قال التلفزيون ان المشاهد التي صورت أمس يظهر فيها صدام في زيارة لمناطق سكنية بالعاصمة. وكان صدام ألقى قبل الجولة خطاباً دعا فيه العراقيين الى المقاومة وضرب كل من يتجاسر على الاقتراب من بغداد، مجدداً الدعوة الى الجهاد وواعداً بالنصر. وقد أحاط العراقيون بصدام الذي ارتدى زياً عسكرياً وقبّل بعضهم خديه ويديه بينما حمل طفلاً صغيراً. وردد المواطنون هتافات التأييد لصدام. وقال التلفزيون ان صدام زار مباني قصفتها طائرات أميركية. وألقى الرئيس العراقي في وقت سابق خطابه الثالث منذ بداية الحرب على العراق بنفسه، وقد دعا فيه العراقيين الى المقاومة وضرب كل من «يتجاسر» على الاقتراب من بغداد، مجددا الدعوة الى الجهاد، وواعدا بالنصر. وقال في خطابه «لعلكم تذكرون الفلاح العراقي كيف اسقط طائرة اباتشي الاميركية بسلاحه القديم». واضاف «اضربوه (العدو) بقوة، اضربوه بقوة الايمان حيثما اقترب منكم». وتابع «قاوموه يا اهل بغداد الباسلة البهية كلما اقترب منكم وتجاسر على مدينتكم»، داعيا اياهم الى الوفاء للمباديء «وشرف الرجال والنساء وشرف العهد والوعد». وقال الرئيس العراقي «انتم الآن يا اهل بغداد واهل العراق سارية الايمان والمجد وانكم باذن الله المنتصرون، وهم باذن الله مهزومون مغلوبون». وجدد في ختام الخطاب الدعوة الى الجهاد، وقال «انكم باذن الله المنتصرون وهم باذن الله مهزومون مغلوبون». واضاف «قتلاهم في النار واحياؤهم مجللون بالعار. وشهداؤنا في الجنة وللاحياء منا المجد والفخار». ـ الوكالات

طباعة Email