مقتل لبناني وإصابة آخر باشتباك مع جنود سوريين في البقاع

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 لقي لبناني مصرعه وأصيب آخر بجراح في تبادل لاطلاق النار مع جنود سوريين عند حاجز للقوات السورية في سهل البقاع اللبناني. وذكر شهود عيان ان تلاسناً بالألفاظ وقع بين لبنانيين مسلحين كانا داخل سيارة وجنود سوريين يقضون في حراسة مسلحة على حاجز طليا التي تبعد نحو عشرة كيلومترات عن مدينة بعلبك، اعقبه تبادل لاطلاق النار بين اللبنانيين المسلحين والجنود. ولم تتضح حتى الان اسباب الخلاف. وقد ادى اطلاق النار الى مقتل سائق السيارة سليمان علي اسماعيل على الفور واصابة علي يونس الذي كان معه، بجروح. وينتشر نحو عشرين ألف جندي سوري في لبنان بموافقة الحكومة اللبنانية، معظمهم في سهل البقاع المحاذي للحدود مع سوريا. أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات