تقرير بريطاني ينقل عن خرازي: إيران ستسمح للواء عراقي معارض بالحرب ضد صدام

الاحد 21 شعبان 1423 هـ الموافق 27 أكتوبر 2002 قالت تقارير صحافية نشرت في لندن امس ان إيران ستسمح للواء بدر العسكري المتشكل من معارضين عراقيين بالانطلاق من الاراضي الايرانية في أي حرب مقبلة ضد الحكم العراقي. واشرف على تدريب هذا اللواء الذي يضم الافا من العراقيين الحرس الثوري الايراني. ونقلت صحيفة «ديلي تلغراف» البريطانية عن وزير الخارجية كمال خرازي قوله، ان «ايران ستسمح لمقاتلي لواء بدر الذي يتخذ من ايران قاعدة له من الثمانينيات بالقتال من الأراضي الايرانية اذا اقتضى الأمر في سبيل اسقاط حكم الرئيس صدام حسين». وقال موقع ايلاف على شبكة الانترنت ان هذا اللواء انشيء في العام 1983 حين كانت الحرب العراقية الايرانية مشتعلة، وهو يضم ما بين 4 آلاف و12 ألف مقاتل دربهم الحرس الثوري الايراني وهو القوة الضاربة في البلاد. وتقول مصادر غربية ان الإعلان الايراني «على ما يبدو خطة من اصلاحيي طهران في التقارب مع واشنطن الراغبة في اسقاط حكم صدام». يذكر ان طهران تستضيف «مجلس الثورة الاسلامية» بقيادة محمد باقر الحكيم، وهو المجلس الذي شارك ممثل عنه في اجتماعات فصائل المعارضة مع اركان الادارة الاميركية في الصيف الفائت. ـ إيلاف

طباعة Email
تعليقات

تعليقات