فضل الله: بوش .. هتلر يحمل الجنسية الأميركية

السبت 20 شعبان 1423 هـ الموافق 26 أكتوبر 2002 وصف العلامة محمد حسين فضل الله المرشد الروحي للشيعة في لبنان الولايات المتحدة بأنها تمثل «النازية الجديدة» والرئيس الاميركي جورج بوش بأنه «هتلر يحمل الجنسية الاميركية» داعيا الى الوقوف في وجه مخططاتها. وقال فضل الله في خطبة الجمعة امس «ان على الشعوب ولا سيما المستضعفة ان تواجه هذا التطور الاستكباري الجديد الذي تتحول فيه الدولة الكبرى الاقوى الى ما يشبه النازية الجديدة في صورة هتلر يحمل الجنسية الاميركية ليهدد بالحرب المدمرة كل معارض لسياسته الاستعلائية باسم الحضارة والحرية لان هذا الواقع سوف ينتج اخطارا مدمرة على كل مصالح هذه الشعوب في جميع الجوانب». ويتنامى الشعور الشعبي بالعداء للولايات المتحدة في المنطقة ولا سيما في لبنان خصوصا بعد تهديدها بضرب العراق ووقوفها الى جانب اسرائيل. ورأى ان اميركا وصلت الى «درجة الهيستريا الاستكبارية في تهديدها للامم المتحدة بالالغاء اذا لم توافق على القرار الاميركي في تشريع الحرب بشكل تلقائي ضد العراق بحسب الشروط الاميركية بحجة ان المساعدة في الحرب ضد ما تسميه الارهاب والدفاع عن الحرية في العالم وكأنها هي التي تحدد مواقع الارهاب ومعارك الحرية لان القضية عندها ليست قضية الشعوب بل قضية مصالحها الحيوية في العالم والتي تبرر لادارتها الكذب في القضايا الامنية والسياسية على شعبها وعلى العالم». ودعا فضل الله الفلسطينيين الى الاستمرار في الانتفاضة لانها الضمانة الوحيدة المتبقية لهم مؤكدا ان العنف الاسرائيلي يولد ردود فعل عنيفة ولا سيما العمليات الاستشهادية. وقال «ان الانتفاضة لابد ان تستمر لانها وحدها وسيلة الضغط على الاحتلال وعلى القرار الدولي في حماية الشعب الفلسطيني من الوحشية الصهيونية وانقاذه من الضوء الاخضر الاميركي الممنوح لاسرائيل في ممارسة الاسلوب النازي ضد الفلسطينيين الذين لا بد لهم من البقاء في نطاق الشعار التحريري وهو المطالبة بزوال الاحتلال الذي هو أعلى وسائل العنف لانه الفعل الذي يجذب كل ردود الفعل بما في ذلك العمليات الاستشهادية». ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات