ملاحقة صحافي إسرائيلي بـ «الفرانكفونية»

السبت 13 شعبان 1423 هـ الموافق 19 أكتوبر 2002 أخرج رجال امن لبنانيون أمس صحفيا فرنسيا من المركز الاعلامي للقمة الفرانكفونية بعد ان لاحقه صحفيون سمعوه ينقل مقابلة عبر الهاتف باللغة العبرية. واختبأ الصحفي وهو احد الصحفيين الذين قدموا مع الرئيس الفرنسي جاك شيراك في غرفة مغلقة بعد ان سمعه صحفيون يتكلم بالعبرية. ولدى سؤاله وسط الفوضى عما اذ كان يحمل الجنسية الاسرائيلية قال «هل تحملون الجنسية العراقية..انا لا اسالكم ما هي الجنسية التي تحملونها». وقال راديو لبناني ان الصحفيين في المركز الاعلامي وزعوا صور الصحفي وطالبوا بترحيله فوراً. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات