إغلاق مطار كابول بعد تهديدات بضرب طائرات

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 اعلن مصدر عسكري غربي في مطار كابول الدولي امس ان المطار اغلق اعتبارا من مساء امس بسبب «امكانية اطلاق نيران ضد طائرات». وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته «هناك تهديد، وبهدف عدم المجازفة، سيقفل المطار اعتبارا من هذا المساء». ولم يصدر اي توضيح حول مدة الاقفال. واضاف هذا المصدر الذي تعذر عليه اعطاء مزيد من التوضيحات حول طبيعة التهديد بالذات «ان اجهزة الاستخبارات الافغانية رصدت تهديدا». واكد مسئول افغاني تم الاتصال به في مطار كابول ولم يشأ الكشف عن هويته، وجود «تهديد»، من دون ان يتمكن من الاشارة الى اقفال او عدم اقفال المطار. وقال «ان طائرة تقل شخصيات لم يسمح لها بالهبوط في مطار كابول بسبب هذا التهديد»، من دون تحديد اسماء هذه الشخصيات. واضاف «ان هذه الطائرة حلقت في الجو فوق كابول مدة 56 دقيقة، وبعد تدخل القوة الدولية للمساعدة على احلال الامن في افغانستان (ايساف) سمح لها بهبوط اضطراري في مطار باغرام». ـ أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات