عزيز في بيروت للمرة الأولى منذ 25 عاماً

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 بدأ امس طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي زيارة الى بيروت تستغرق يومين هي الاولى منذ 25 عاماً يجرى خلالها مباحثات مع اميل لحود الرئيس اللبناني المسئولين حول تطورات الموقف تجاه العراق. ولدى وصوله الى لبنان برا قادما من دمشق شدد المسئول العراقي على ضرورة «الالتفات الى التهديدات الاميركية بضرب العراق وكيفية العمل لمواجهتها». وقال «علينا الانتباه للتهديدات الاميركية ضد بغداد والامة العربية». واعرب عزيز عن سروره لزيارة لبنان «للمرة الاولى منذ 25 عاما». وكان في استقبال المسئول العراقي عند الحدود اللبنانية السورية وزير الدولة اللبناني بشارة مرهج والقائم بالأعمال العراقي في لبنان نبيل الجنابي. ويحل عزيز ضيف شرف على العشاء السنوي الذي اقامه امس «تجمع اللجان والروابط الشعبية» الذي ينتمي اليه وزير الدولة اللبناني بشارة مرهج. كما يلتقي عزيز اليوم الرئيس لحود على ان يغادر العاصمة اللبنانية برا يوم السبت عائدا الى دمشق. وكان عزيز قد شارك في دمشق في اعمال «المؤتمر العربي لنصرة العراق» الذي انعقد يومي الثلاثاء والاربعاء بدعوة من اللجنة العربية السورية لرفع الحصار عن العراق وهيئة التعبئة الوطنية للدفاع عن العراق في الاردن. أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات