لعدم وجود عجز في ميزان المدفوعات، البنك الدولي يرفض منح مصر مليار دولار

الخميس 4 شعبان 1423 هـ الموافق 10 أكتوبر 2002 رفض البنك الدولي منح مصر قرضاً جديداً بقيمة مليار دولار كانت القاهرة طلبته في وقت سابق بسبب العجز في ميزان المعاملات المصري الحالي. وأكد البنك الدولي امس ان مصر والبنك الدولي والبنك الافريقي للتنمية اتفقوا على انه ليس هناك حاجة ملحة لتقديم قرض عاجل لمصر بالقيمة السابقة. وقال البنك ان العجز في ميزان المعاملات الجارية المصري بلغ نحو 210 ملايين دولار فقط في السنة المالية 2001 ـ 2002 بالمقارنة مع توقعات كانت تقدره بنحو ملياري دولار. وقال البنك المركزي المصري في سبتمبر ان الارقام الاولية تظهر ان العجز يبلغ 85 ملايين دولار. وأضاف البنك في بيان انه بناء على هذه النتيجة الايجابية لميزان المدفوعات فان الحكومة والبنك الدولي والبنك الافريقي للتنمية اتفقوا على انه لا داعي في الوقت الراهن لتقديم دعم عاجل للاقتصاد المصري. وقال البيان انه تم الاتفاق على «مواصلة الاعمال التحليلية للتحضير لهذه القروض حتى يكون البنك الدولي والبنك الافريقي للتنمية مستعدين للتحرك بسرعة اذا تعرض الاقتصاد لصدمة خارجية أخرى».. وكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات