منع تداول بعض الكتب المسيئة للاسلام

اصدرت وزارة التربية والتعليم والشباب تعميماً الى المدارس الخاصة منعت بموجبه تداول مجموعة من الكتب التي تسيء للدين الاسلامي، والعادات والتقاليد العربية استناداً الى القانون الاتحادي رقم 28 لعام 99 الذي ينظم عملية طرح الكتب وتداولها في الدولة. ومن بين هذه الكتب الممنوعة كتاب (هاري بوتر) للكاتبة جيه. كي. رولينج، وكتاب (مزرعة الحيوانات) لجورج ادرويل). واكد علي ميحد السويدي وكيل وزارة التربية المساعد للتعليم الخاص والنوعي ان دولة الامارات العربية المتحدة تحافظ على القيم الاسلامية، والتقاليد العربية. وتمنع تداول اي كتاب يسييء للدين الاسلامي الحنيف. ويوجد في الوزارة لجنة متخصصة في تدقيق الكتب تعمل على متابعة ما يتم تداوله في المدارس الخاصة التي ينبغي عليها الحصول على موافقة من الوزارة لتدريس مقرراتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات