صنعـاء توافـق على محاكمـة مدبري تفجـير (كـول) في واشنطن

وافقت السلطات اليمنية على محاكمة المشتبه في ارتكابهم حادث تفجير المدمرة الامريكية (كول) في الولايات المتحدة حال اعتقالهم خارج اليمن, فيما توصل فريق التحقيق الامريكي اليمني المشترك، الى ان العقل المدبر للهجوم غادر اليمن قبل تفجير المدمرة بشهر واسمه الحركي محمد عمر الحرازي والحقيقي عبد الرحمن محمد الصعفاني. ووفقاً لما قالته مصادر مطلعة لـ (البيان) ان التحقيقات التي يجريها فريق تحقيق امريكي يمني مشترك انتهت في كل من صنعاء وعدن والحديدة بالاتفاق على ان للولايات المتحدة الامريكية حق محاكمة اي مشتبه به يلقى القبض عليه خارج اليمن على ان تستفيد من التحقيقات التي اجرتها السلطات في صنعاء. وقالت صحيفة عسكرية امس ان المتهم الرئيسي في التخطيط للعملية اسمه الحقيقي عبدالرحمن حسين محمد الصعفاني وقد غادر اليمن قبل شهر من تنفيذ العملية بعد ان اعطى تعليماته للمكلفين بتنفيذ الهجوم على كول وتصويرها الا انها لم تحدد الجهة التي غادر اليها. وقالت الصحيفة ان فريق التحقيق الامريكي الموجود في اليمن تمكن من جمع كثير من المعلومات والادلة وشهادات الشهود المرتبطة بالحادثة تمهيداً لاستخدامها في اي محاكمة قضائية قد تتم لعناصر متهمة بالعملية اذا تم ضبطها خارج اليمن من قبل الاجهزة الامريكية او المتعاونين معها. وذكرت مصادر وثيقة الصلة بمجريات التحقيق ان المحققين الامريكيين يسعون لمساعدة صنعاء لهم في ملاحقة المشتبه بهم في كل من افغانستان وباكستان والسعودية حسبما نقلت عنهم وكالة انباء الاسوشيتدبرس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات