تجدد المظاهرات في السويداء السورية

شهدت مدينة السويداء بجنوب سوريا مظاهرات أمس بعد مصرع احد ابنائها وجرح اثنين على ايدي بعض البدو. وكان بدو من رعاة الاغنام تعدوا على حرمة مزارع وبساتين خاصة في السويداء منذ نحو ثلاثة اسابيع، مما أدى الى اندلاع اشتباكات مع اهل المدينة اسفرت عن مصرع 20 شخصا وجرح 200 آخرين. وتجددت الاشتباكات بعد نحو اسبوعين من هدوء حذر خيم على المدينة اثر المصادمات التي عملت السلطات الامنية على انهائها بعد ان نشرت اعدادا كبيرة من القوات المعززة بالآليات المصفحة داخل المدينة وحولها. وقالت مصادر في السويداء ان المزارع وسيم فهد قتل امس الأول طعنا بالسكاكين لدى توجهه لحرث بستانه في منطقة ظهر الجبل اثناء مروره بمنطقة المقوس التي يقطنها البدو شرق المدينة. كما جرح اثنان احدهما جراحه خطيرة لدى ضربهما في منطقتين منعزلتين خارج المدينة. وقالت مصادر امنية انه يجري الان العمل على احتواء الموقف والقاء القبص على الجناة وعدم السماح بتدهور الوضع كما حصل سابقا. واشارت المصادر الى ان محافظ مدينة السويداء محمد الكيخيا خاطب المسيرة التي وقفت امام مكتبه وتعهد بالقاء القبض على الفاعل بأسرع وقت ممكن واصفا القتيل بأنه يعد شهيدا. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات