البيت الابيض يحتفل بمئويتـه الثانية بغيـاب الســاكن الجديد

انضم ثلاثة رؤساء امريكيون سابقون الى الرئيس الامريكي بيل كلينتون في الاحتفال بمرور مئتي عام على بناء البيت الابيض كرمز للقيادة والاستمرار, فيما انشغلت الولايات المتحدة بالانتظار لمعرفة اسم الساكن الجديد للبيت الابيض وسط فوضى لا مثيل لها صاحبت اعلان النتائج الانتخابية الرئاسية الاخيرة. ولدى استقبال اسلافه مع زوجاتهم, جيرالد وبيتي فورد (1974-1977) وجيمي وروزالين كارتر (1977-81 ) وجورج وبرباره بوش (1989-93) وكذلك بيرد جونسون ارملة الرئيس ليندون جونسون (1963-69), اكد كلينتون انه خلال قرنين لم يحصل مطلقا ان التقى هذا العدد من اسياد البيت الابيض تحت سقف واحد. وتغيب رونالد ريجان (89 عاما) وزوجته نانسي الذي يعيش في كاليفورنيا عن هذا اللقاء لانه مريض جدا اذ يعاني من مرض الزهايمر منذ سنوات عدة. وقبل العشاء الذي دعي اليه حوالي مئتي شخصية, التقطت صورة رسمية للرؤساء مع زوجاتهم تحت صورة ابراهام لينكولن في الصالون الكبير الشرقي داخل البيت الابيض. وقد وقف كلينتون لهذه الصورة التذكارية الى جانب جورج بوش. وخلال النخب لم يأت كلينتون علي اي ذكر للبلبلة السياسية التي طرأت اثناء فرز الاصوات في ولاية فلوريدا وما زالت تلقي الشكوك حول هوية السيد المقبل للبيت الابيض اعتبارا من 20 يناير 2001. وقال الرئيس السابق جورج بوش للصحفيين لدى وصوله الى البيت الابيض (انه لم يكن بهذه العصبية ابدا في حياته. لكنه أب فخور جدا لمسلك ولده والاسلوب الذي مازال يعتمده). ودافع عن ابنه جيب حاكم لاية فلوريدا. وقال كلينتون في كلمته (البيت الابيض لم يكن قط ملكا لأحد منا, انه ينتمي دوما لنا كلنا ولا نعرف بعد من سيدخله بعدنا). واستطرد كلينتون معلقا على نتائج انتخابات الرئاسة الامريكية غير الحاسمة (هذا ليس رمزا لانقسامات تشهدها امتنا لكن حيوية الجدل بيننا, وسيحسم الامر بأسلوب يتمشى مع الدستور والقوانين). ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات