عشـب قاتـل يغـزو سـواحل كاليفـورنيا

باريس ــ (البيان): اكد العلماء ان عشبا بحريا مستشريا في الحياة البحرية قد وصل اخيرا الى سواحل كاليفورنيا. ودمر هذا العشب رقعا كبيرة من قاع البحر المتوسط خلال العقد المنصرم, بعد ان تفشى الى مياه البحر، من مزرعة اسماك. وبسبب سرعة نموه الكبيرة التي يبلغ معدلها 5.3 إنشات في اليوم, انتشر الطحلب كالنار في الهشيم حارما الحيوانات والنباتات الاخرى من الاكسجين وضوء الشمس. ويخشى خبراء الحياة البحرية من ان الطحلب المستشري قد يستعمر اجزاء اخرى في المحيط مخلفا اثارا تدميرية على الانظمة الايكولوجية الطبيعية. ويدعى العشب الاخضر الذي يشبه السرخس (كوليربا توكيسيفوليا) وكان قد تسرب قبل 16 عاما عن طريق الخطأ في ساحل (كوت دازور) الفرنسي وظل ينمو بسرعة طوال الفترة الماضية الى ان اصبح الآن يغطي مساحة 6000 هكتار من قاع البحر في فرنسا. وسجل تفشي العشب نفسه ايضا على طول ساحل اسبانيا وايطاليا وصولا الى كرواتيا. والآن اثبت تقييمان وراثيان مستقلان بأن طحلبا توسعيا مشابها آخذ بالانتشار قبالة سواحل كاليفورنيا الجنوبية ينتمي الى سلالة العشب نفسها الذي ألحق الخراب بالبحر الابيض المتوسط. ولا يعرف العلماء على وجه التحديد كيف انتشر العشب البحري الى الساحل الغربي للولايات المتحدة, لكن البعض يعتقد انه قطع تلك المسافات الطويلة متعلقا بمراسي السفن. وتستخدم فرنسا حاليا اساليب مكلفة في محاولة القضاء على العشب, بما في ذلك استخدام تروس بلاستيكية او رقائق بلاستيكية لتغطية وحجب ضوء الشمس عنه, او حتى تكليف فرق غواصين لاقتلاع العشب من جذوره يدويا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات