حقــول الأرز المغمــورة تزيـد الاحتبـاس الحـراري

واشنطن ـ (البيان): يقول علماء أمريكيون ان حقول الأرز المغمورة بالمياه تضيف إلى الغلاف الجوي غازات تساهم في تغيير المناخ وتدمير طبقة الأوزون. وأظهر فريق من باحثي جامعة كاليفورنيا كيف ان خلطة من البكتيريا الموجودة في الماء وفي نباتات الأرز تضخ الغازات إلى الهواء, علما ان الأرز يزرع تقليديا في حقول مغمورة لان ذلك يزيد الغلال بشكل كبير. وقد وجد الباحثون من خلال دراستهم للانبعاثات الغازية المنبثقة عن حقول الأرز ان تلك الحقول تنتج غاز الميثان ومركباته المعروفة باسم هاليدات الميثيل. ومعروف ان الميثان يساهم في الاحتباس الحراري المعروف باسم (تأثير الدفيئة) والذي يساعد في ابقاء درجات الحرارة على الأرض عند مستويات أعلى مما يمكن أن تكون عليه في حال عدم وجود غلاف جوي. كما تحتوي هاليدات الميثيل على مواد كيماوية يعتقد انها مسئولة عن تدمير طبقة الأوزون, الموجودة في الطبقة العليا من الغلاف الجوي والتي تقي الأرض من الاشعة فوق البنفسجية الضارة التي تردنا مع أشعة الشمس. وتشير الدراسة إلى ان الهاليدات تنتج عن طريق ميكروبات موجودة في التربة الرطبة للحقول المغمورة وتمرر بعد ذلك إلى الغلاف الجوي بواسطة نباتات الأرز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات