ريتر يتعهد بتبييض صفحة العراق من الاتهامات الامريكية

أكد المفتش السابق في اللجنة الخاصة المكلفة نزع اسلحة الدمار الشامل العراقية التابعة للامم المتحدة (اونسكوم) في بغداد أمس عزمه على تبييض صفحة العراق من الاتهامات الامريكية المتعلقة ببناء اسلحة الدمار الشامل مجددا. وقال خلال مؤتمر صحفي عقده في بغداد (اشعر بوجود الكثير من المعلومات غير الصحيحة والتكهنات غير المسئولة, خصوصا من جانب الحكومة الامريكية, التي تعتبر ان العراق يشكل تهديدا كبيرا بالنسبة للمنطقة) . واضاف الضابط السابق في مشاة البحرية الامريكية (المارينز) ان واشنطن تتهم العراق ايضا بانه لا يزال (يمتلك اسلحة دمار شامل) . ووصل ريتر الذي كانت بغداد تصفه ب(الجاسوس الامريكي) الى العراق السبت الماضي لتصوير فيلم وثائقي يثبت ان العراق لم يباشر مجددا بناء ترسانته العسكرية منذ مغادرة المفتشين الدوليين في ديسمبر 1998 قبل ساعات من الضربات الامريكية والبريطانية. واشار ريتر الى ان الفيلم يهدف الى (اطلاع المجتمع الامريكي على ما يحدث وتشجيع النقاش) داخل المجتمع الامريكي. وقال ان (تصوير العراق بهذا الشر في الولايات المتحدة امر لم يحصل منذ الحرب العالمية الثانية) . واضاف ان الولايات المتحدة (تقوم بكل ذلك من دون تقديم اي دلائل لاثبات مزاعمها) . أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات