ابن طفله ادلى بشهادته والمحكمة تقبل سماع شهود عراقيين

اكد وزير الاعلام الكويتي الدكتور سعد بن طفلة العجمي امام محكمة أمن الدولة امس انه اجرى مقابلة سجلها في اشرطة فيديو مع رئيس مايسمى بالحكومة الكويتية المؤقتة علاء حسين خلال الغزو العراقي في النرويج وذلك بعلم الحكومة لكنه نفى انه قطع وعدا بمنح المتهم عفوا اميريا , موضحا انه قال لحسين عندما طلب ذلك يصير خير الامر الذي اعتبره قاضي المحكمة بمثابة (التطنيش) في معرض استجوابه للمتهم الرئيسي في القضية. ووافقت المحكمة امس على استدعاء اربعة معارضين عراقيين من الخارج للادلاء بشهاداتهم في القضية وهم: محمد باقر الحكيم رئيس المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق واللواء رفيق السامرائي رئيس الاستخبارات العسكرية العراقية السابق وسعد البزاز رئيس تحرير صحيفة (الزمان) الصادرة في لندن اضافة الى عبدالعزيز الدودي. واستجوبت المحكمة امس العديد من الشهود الذين وصفهم علاء حسين بأنهم شهود زور خلال اعتراضاته التي تكررت امس.

تعليقات

تعليقات