باكستان لوفد الكومنولث: لاتوجد خطة زمنية لاعادة الديمقراطية

نفت السلطات الباكستانية امس وجود أية خطة زمنية لاعادة الديمقراطية وذلك خلال مباحثاتها مع وفد الكومنولث الذي يزور اسلام اباد حاليا برئاسة ليوداكس وورثي وزير الخارجية الكندي.وقالت شبكة(بي بي سي)الاخبارية البريطانية ان الوفد قرر الرجوع الى رابطة الكومنولث التي قررت بالفعل وقف مشاركة باكستان في اجتماعات الرابطة حتى يتم اتخاذ قرار بشأن استمرار عضويتها من عدمه لاتخاذ القرار المناسب بشأن باكستان. واضافت الشبكة ان الرابطة كانت قد هددت بطرد باكستان من عضويتها اذا لم تتعهد باعادة الديمقراطية وفق جدول زمني محدد ودقيق. وحسب المصادر فان وزير الخارجية الباكستاني الجديد عبد الستار شرح للوفد الظروف التي ادت الى استيلاء الجيش على السلطة. واكد عبد الستار على رغبة بلاده فى الاستمرار فى عضوية الكومنولث مشيرا الى انه لم يتم اعلان الاحكام العرفية واستمرار احترام الحقوق الرئيسية وان عمل المحاكم المدنية يسير بصورة طبيعية. وفى نفس الوقت اجتمع وفد الكومنولث مع القاضى سعيد الزمان صديقة رئيس قضاة المحكمة العليا الباكستانية وايضا مع الرئيس الباكستانى محمد رفيق تارار . ومن المتوقع ان يلتقى الوفد ايضا مع زعماء الاحزاب السياسية فى البلاد ومنظمات حقوق الانسان والمنظمات غير الحكومية ثم الاجتماع مع الجنرال برويز مشرف الرئيس التنفيذى للبلاد فى وقت لاحق . وكان وفد الكومنولث قد وصل الى اسلام اباد فى وقت مبكر من صباح امس. (الوكالات) رئيس وفد الكومنولث (الثاني من اليمين) خلال اجتماعه مع الجانب الباكستاني بقيادة وزير الخارجية عبد الستار (يمين) ا. ب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات