مصر تطالب بوقف الهجوم الروسي ، مقاتلو الشيشان استعادوا بعض المواقع

استعاد المقاتلون الشيشان بعض المواقع التي خسروها خلال الأيام الماضية في معارك عنيفة جرت أمس, في وقت دعت مصر روسيا الى وقف استخدام القوة واللجوء الى حل تفاوضي للازمة. وافادت التقارير الميدانية ان معارك عنيفة جرت أمس في محيط موقع جوارجورسكي في شمال غرب الشيشان حيث هاجم الشيشانيون المواقع الروسية المحيطة بالمدينة براجمات الصواريخ. وقالت وكالة فرانس برس ان الشيشانيين استعادوا بعض المواقع فيما كان تبادل القصف المدفعي متواصلا منذ الاثنين في محيط هذه المدينة التي تقع على بعد 60 كيلومترا غرب جروزني, لكن الوكالة لم تبد واثقة من معلوماتها. وانتشر مئات المقاتلين الشيشانيين في محيط المدينة فيما اشار بعض المقاتلين الى تدمير 40 آلية مدرعة روسية خلال معارك الايام الاخيرة. واعلنت القوات الروسية ان زعيم المقاتلين شامل باساييف العدو الرئيسي لموسكو موجود في منطقة جوراجورسكي وهو ما نفاه الرئيس الشيشاني اصلان مسخادوف أمس الأول. على صعيد آخر تسلم عمرو موسى وزير الخارجية المصرى رسالة خطية من نظيره الروسى ايجور ايفانوف تتعلق بالاحداث الجارية فى جمهورية الشيشان وموقف روسيا منها وقضية الارهاب الدولى وسبل القضاء عليه. وقام بتسليم الرسالة فلاديمير بولياكوف المبعوث الخاص لوزير الخارجية الروسى أيجور ايفانوف الذى وصل امس الأول الى القاهرة فى زيارة لمصر تستغرق يومين لهذا الغرض. وصرح المبعوث الروسى عقب المقابلة بأن الرسالة تتضمن عرضا لما يجرى فى الشيشان ورؤية روسيا تجاهها واهمية القضاء على الارهاب مشيرا الى ماتعرضت له روسيا مؤخرا من خسائر فى الارواح والممتلكات بسبب الارهاب. وأكد عمرو موسى فى تصريح مماثل على ضرورة توصل الطرفين الروسى والشيشانى الى حل سياسى للمشكلة وتجنب استخدام القوة بقدر الامكان حتى لايتعرض السكان الى ما يؤدى الى مشكلة ضخمة وهى مشكلة اللاجئين وهى مشكلة انسانية هامة بدأت تظهر.. داعيا الى وقف العمليات العسكرية والتوصل الى مسار للتفاوض بين الجانبين يمهد للتسوية السياسية لهذه المشكلة مع احترام سكان واراضى الشيشان. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات