الاردن يفرج عن قيادي اسلامي ويعتقل رئيس تحرير

أفرجت السلطات الأمنية الاردنية امس عن النائب السابق عبدالمنعم ابو زنط وأحد قادة جبهة العمل الاسلامي, بعد اعتقاله لعدة ساعات, وفشلت في انتزاع تعهد بتوقفه عن الخطابة في المساجد تأييدا لحركة حماس, في وقت اعتقلت عزام يونس رئيس تحرير صحيفة (العرب اليوم) لنشر مقالات ابو زنط الاستفزازية , وتهكمه على رئيس الوزراء عبدالرؤوف الروابدة بقوله (ان الصابون النابلسي الشهير لا يكفي لازالة خطايا قرار اغلاق مكاتب حماس في الاردن. وقال صالح العرموطي نقيب المحامين ومحامي الشيخ ابو زنط انه تم الافراج عنه. واحتجز الشيخ ابو زنظ (63 عاما) امس الاول بعد ان رفض طلب محافظ عمان التوقيع على تعهد بعدم الحديث صراحة تأييدا لحماس في المساجد والاماكن العامة. وذكرت زوجة أبو زنط أن زوجها, الذي عاد إلى منزله فجر امس رفض التوقيع على أي تعهد بالتوقف عن الخطابة في المساجد أو الكتابة في الصحف. وكانت وكالة الانباء الأردنية الرسمية بثت خبرا الليلة قبل الماضية أكدت فيه الافراج عن أبو زنط وهو نائب سابق في البرلمان ويحظى بشعبية واسعة في الاوساط الاسلامية في الاردن. ونسبت الوكالة في وقت سابق لمصدر مسؤول في وزارة الداخلية قوله أن الاجهزة المختصة استدعت أبو زنط للتحقيق معه في مخالفات لقانون الوعظ والارشاد وأنه سيتم الافراج عنه بكفالة وأن السلطة القضائية ممثلة بمدعي عام عمان ستتولى التحقيق معه. وقال محامي أبو زنط قبل الافراج عنه أنه طلب من أبو زنط تقديم كفالة والتعهد بعدم إبداء أي رأي غير أن الاخير اعتبر ذلك (تكميما للافواه) , وقال العرموطي أن أبو زنط (يرفض ورفض تقديم أي كفالة) , ونسب العرموطي لابو زنط قوله (أن السجن أحب إلي مما يدعونني إليه) . وعلى صعيد متصل اوقف مدعي عمان العام رئيس تحرير صحيفة (العرب اليوم) عزام يونس الذي مثل امام المدعي العام الذي استدعاه للتحقيق معه في نشر الصحيفة لمقالات لعبد المنعم ابو زنط مؤيدة لحركة حماس ومنتقدة للتدابير التي اتخذتها الحكومة ضد الحركة. وفي وقت لاحق, صرح مسؤول بالجريدة لوكالة فرانس برس ان المدعي العام وافق على الافراج عن يونس بكفالة مالية ومن المنتظر ان يتم تنفيذ قرار الافراج اليوم الخميس. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات