بوتفليقة يكرر رفضه عودة (الانقاذ) الى السياسة

كرر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة امس رفضه عودة الجبهة الاسلامية للانقاذ (المحظورة) الى الساحة السياسية.وصرح بوتفليقة في مقابلة مع صحيفة(الزمان)الصادرة في لندن ألا عودة لجبهة الانقاذ الاسلامية الى العمل السياسي على الساحة الجزائرية . وجاء رفض بوتفليقة ردا على تحذير الهيئة التنفيذية في الجبهة الثلاثاء الماضي من اي (محاولة لتهميش) اعضاء الجبهة على الساحة السياسية مما (يتعارض مع موقف الغالبية العظمى من الجزائريين) . كما دعت الهيئة بوتفليقة الى اعادة تأهيل ناشطيها. واشترط بوتفليقة ان يعتزل كل من عباسي مدني وعلي بلحاج, المسؤولان الرئيسيان في الجبهة, العمل السياسي قبل اطلاق سراحهما. وذكر بوتفليقة انه (اذا عبر الاخ عباسي مدني بكل وضوح عن قراره بالتخلي عن النشاط السياسي فسوف يطلق سراحه) . واضاف (اما بالنسبة الى الاخ بلحاج فهو في وضع مختلف ولا يزال سجينا وهو مع الوئام الوطني لكنه يريد في الوقت نفسه عودة جبهة الانقاذ الى الساحة السياسية وهذا امر غير مقبول) . ـ أ.ف.ب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات