باراك: ديزني لن تذعن للعرب

هاجم رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود باراك امس الحملة العربية ضد الجناح الاسرائيلي في معرض القرية الالفية تحت شعار(القدس عاصمة اسرائيل)الذي تنظمه والت ديزني في ولاية فلوريدا نهاية الشهر الحالي.وزعم باراك ان ديزني لن تذعن لمطالب الجامعة العربية, في حين دعت كتلة الليكود جميع المنظمات اليهودية الامريكية للضغط على ديزني ودفعها لعدم الاستجابة للحملة العربية . وقال بيان من مكتب رئيس الوزراء ان (باراك ينظر بجدية لمحاولة فرض مقاطعة لجناح اسرائيل (الخاص بالقدس) في معرض ديزني والتأثير على الاعمال التجارية من خلال التهديدات ومحاولات الاملاء) . وكان هذا البيان الصحفي هو اول تعقيب علني من رئيس الوزراء الاسرائيلي منذ ان انتقدت جامعة الدول العربية الجناح الاسرائيلي الذي يقام تحت شعار (القدس عاصمة لاسرائيل) . كما اعربت ايران عن انزعاجها. وهددت دولةالامارات العربية المتحدة بمقاطعة ديزني. وجاء في البيان (أي محاولات للاضرار بوضع اسرائيل والقدس باعتبارها العاصمة الموحدة (لاسرائيل) فشلت في الماضي وستفشل في المستقبل) . ومن جهة ذكر راديو اسرائيل أن رئيس البلدية الاسرائيلية للقدس ايهود أولمرت دعا باراك الى ممارسة نفوذه ضد ما أسماه بالضغوط التى تمارسها الدول العربية على شركة ديزنى. كما دعا أولمرت جميع المنظمات اليهودية فى الولايات المتحدة وفى سائر دول العالم أن تبذل جهودا للتأثير على شركة ديزنى كي لا ترضخ للضغوط العربية. ودعت كتلة الليكود البرلمانية الى عقد جلسة استثنائية للكنيست خلال عطلتها لمناقشة هذه القضية .. كما دعت كتلة الليكود رئيس الوزراء الى الرد بحزم على مطالب الجامعة العربية من شركة ديزنى. ـ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات